زين اليافعي

أكد طلاب في جامعة البحرين أن أعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة قاموا بإلزامهم بتنزيل برنامج "لوكداون" والذي من خلاله يمكن مراقبة الطلاب أثناء أداء الامتحانات مما أدى إلى استياء الطلاب وعمل هشتاق على تويتر منتقدين البرامج الذي وصفوه ببرنامج فيروسات يضر في أجهزة الكمبيوتر والأجهزة المحمولة.

وقال الطالب علي الكتاب إن الجامعة تتحدى الطالب من كل النواحي حيث إنها تلزم الطالب بتنزيل متصفح يسبب أضراراً كبيرة على أجهزة الطالب بالإضافة إلى أن كثيراً من الطلاب لا يمتلكون أجهزة كمبيوتر أو آيباد بسبب الأسعار المرتفعة في الوقت الحالي.

وأضاف أن الأساتذة في الجامعة ألزموا الطلاب بتصوير مكان الامتحان وهذا الشيء محرج لبعض الطلاب لأنهم لايمتلكون مكاناً خاصاً ويعيشون مع أهلهم في شقق صغيرة مما قد يتسبب في إصدار أصوت الأهل والتي قد تسبب حرجاً للطالب.

وقال الطالب عبدالله محمد "بعد ما قمت بتنزيل البرنامج بحسب طلب الدكتور بدأ كمبيوتري يعلق ويصبح بطيئاً وهذه المشكلة عانى منها أكثر الطلاب وأخبرونا بهذه المشكلة إلا أننا لم نجد أي ردة فعل وأتمنى عودة الدراسة لتقديم الامتحانات حضورياً لأن هذه المشاكل والتي يتم وضعها بحجة أن الطالب يغش".

أما الطالبة أمل عبدالعزيز تقول "ندفع على مقاعد الدراسة وعلى شراء الكتب بالإضافة إلى متطلبات الدراسة عن بُعد ولا أعلم لماذا الجامعة تطلب منا تنزيل هذا البرنامج الذي قد يخرب أجهزتنا والمسؤول في الأخير الطالب نتيجة أي خلل بالإضافة إلى أن البرنامج وضع كثيراً من الشروط إلى حد أنه إصدار أي صوت قد يعتبر حالة غش ويحصل الطالب على درجة صفر".

ومن جانبها قالت الطالبة عايشة أحمد "أنا لم أقم بتنزيل البرنامج خوفاً من أن يتسبب في مشكلة للجهاز لأنني أعاني من حالة مادية صعبة وأستخدم كمبيوتر غيري بالإضافة إلى أن البرنامج يلزم الطالب بفتح الكاميرا وأنا لايوجد لدي مكان خاص وهادئ في البيت وأهلي لن يوافقوا ويسمحوا لي بفتح الكاميرا بوجود الطلاب".