اجتمع الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، وزير الخارجية، اليوم الثلاثاء، مع الدكتور سوبراهمانيام جاي شانكر، وزير الشؤون الخارجية بجمهورية الهند، وذلك في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها إلى مملكة البحرين.

وخلال الاجتماع، أشاد وزير الخارجية بالعلاقات الثنائية الوطيدة التي تربط مملكة البحرين وجمهورية الهند الصديقة والتي تقوم على أسس من الاحترام المتبادل والتنسيق المشترك، مؤكدًا تطلع مملكة البحرين إلى تعزيز أوجه التعاون الثنائي مع جمهورية الهند في مختلف المجالات، مثنيًا كذلك على دور الجالية الهندية في مملكة البحرين وإسهاماتها المهمة التي تضطلع بها في مسيرة التنمية والتقدم التي تشهدها مملكة البحرين في كافة القطاعات، متمنيًا لجمهورية الهند وشعبها الصديق مزيدًا من التقدم والازدهار.

من جانبه، أعرب الدكتور سوبراهمانيام جاي شانكر عن خالص تعازي ومواساة الحكومة الهندية في وفاة المغفور له بإذن الله تعالى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء الراحل، طيب الله ثراه، مشيدًا بجهود سموه وإسهاماته الجليلة في تعزيز علاقات الصداقة والتعاون الثنائية بين البلدين والشعبين الصديقين، مؤكدًا على الجهود المخلصة التي قام بها سموه على جميع المستويات المحلية والإقليمية والدولية، منوهًا بمتانة العلاقات الثنائية القائمة بين مملكة البحرين وجمهورية الهند وما وصلت إليه من تطور وتقدم مستمرين على كافة المستويات، منوهًا بمواقف مملكة البحرين المشرفة ومكانتها الإقليمية والدولية، وجهودها في ترسيخ الأمن والاستقرار والازدهار في المنطقة وتعزيز السلام العالمي.

كما عبر الدكتور سوبراهمانيام جاي شانكر عن شكر وتقدير حكومة جمهورية الهند لمملكة البحرين على العناية والرعاية التي تلقاها الجالية الهندية في مملكة البحرين، والذي يعكس عمق علاقات الصداقة والتعاون الثنائية بين البلدين والشعبين الصديقين، مشيرًا في الوقت ذاته إلى الاهتمام والعناية التي أولتها مملكة البحرين للحفاظ على صحة وسلامة العمالة الهندية خلال المرحلة الاستثنائية لجائحة كورونا (كوفيد - ١٩ )، متمنيًا لمملكة البحرين دوام التقدم والمنعة والازدهار.

وجرى خلال الاجتماع بحث علاقات الصداقة والتعاون التاريخية بين مملكة البحرين وجمهورية الهند، وسبل تعزيز وتطوير التعاون الثنائي المشترك بينهما بما يخدم المصالح المشتركة.

حضر الاجتماع سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة، وكيل وزارة شؤون مجلس الوزراء، والدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة، وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدولية، ود. الشيخة رنا بنت عيسى بن دعيج آل خليفة، وكيل وزارة الخارجية، والسفير عبدالرحمن بن محمد القعود، سفير مملكة البحرين لدى جمهورية الهند، والسفير منى عباس رضي، مدير إدارة الشؤون الافرو آسيوية بوزارة الخارجية.

كما حضره من الجانب الهندي، السفير بيوش شريفاستاف، سفير جمهورية الهند لدى مملكة البحرين، والوفد المرافق للوزير.