قناة العربية


ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، الأربعاء، أن الجيش تلقى في وقت سابق تعليمات بالاستعداد لاحتمال ضربة أميركية لإيران.

وقالت وسائل الإعلام إن وزير الدفاع الإسرائيلي تحدث مرتين مع نظيره الأميركي، وبحث معه ملفي إيران وسوريا.

وأفاد مسؤولون إسرائيليون أن "هناك حالة عدم اليقين بخصوص إيران جعلتنا نفرض حالة التأهب العسكرية".

هذا وأعلن المبعوث الأميركي لإيران، إليوت أبرامز، الأربعاء، عن عزم واشنطن فرض المزيد من العقوبات على طهران خلال أسابيع.

وقال إبرامز: "سنفرض عقوبات على 4 كيانات تدعم برنامج إيران الصاروخي".

وأوضح المبعوث الأميركي أن "الكيانات الـ4 الداعمة لبرنامج إيران الصاروخي مقرها الصين وروسيا".

وقبل نحو أسبوع، فرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات على مؤسسة "بنياد مستضعفان" التابعة للمرشد الأعلى في البلاد علي خامنئي.

وطالت العقوبات شركات تعدين ونفط ونقل إيرانية.

كما استهدفت وزير الاستخبارات الإيراني، محمود علوي، إضافة إلى عشرات الأفراد والكيانات المرتبطة بطهران.

وأتت تلك العقوبات في وقت لا تزال فيه حملة الضغط الأقصى ضد النظام الإيراني فعالة بشكل غير عادي من قبل الإدارة الأميركية.

وجعلت تلك الحملة الاقتصاد الإيراني يواجه أزمة عملة وسط تزايد الدين العام والتضخم الشديد الذي بات يضرب البلاد.