أعلنت حلبة البحرين الدولية «موطن رياضة السيارات في الشرق الأوسط» عن استعداداتها لانطلاق سباق الـ1 FORMULA -جائزة البحرين الكبرى لطيران الخليج 2020 وذلك بانطلاق أولى فعالياته اليوم الخميس الموافق 26 نوفمبر ويستمر حتى يوم الأحد 29 نوفمبر.

ووصل أمس إلى مملكة البحرين كل من سائق ماكلارين الإسباني كارلوس ساينز وسائق فريق بي دبليو تي ريسنغ بوينت المكسيكي سيرجيو بيريز والفرنسي رومان غروجان سائق فريق هاس إف1، وكان في استقبال الوفود في مطار البحرين الدولي فريق الترحيب التابع لحلبة البحرين الدولية إلى جانب عدد من فرق وسائقي البطولات المساندة، ومنهم بطولة الفورمولا2 وتحدي البورش سبرنت الشرق الأوسط.

ويعد سباق جائزة البحرين الكبرى سباق النسخة الـ16 لاستضافة المملكة لبطولة العالم للفورمولا1، والجولة الـ15 من أصل 17 جولة لموسم 2020.

ومن اليوم الخميس تنطلق أولى فعاليات الجائزة الكبرى وأبرزها جولة فرق وسائقي الفورمولا1 على مضمار الجائزة الكبرى البالغ طوله 5.412 كم، إلى جانب اجتماع لمديري الفرق، والمؤتمر الصحفي الخاص بسائقي الفورمولا1.

أما يوم الجمعة فستنطلق الفعاليات على المضمار وذلك بجولتين للتجارب الحرة للبطولة العالمية للفورمولا1، حيث تنطلق الأولى في تمام الـ2:00 مساء، بينما تنطلق التجارب الثانية في تمام الـ 6:00 مساء، وذلك لمدة 90 دقيقة لكل التجارب، إلى جانب انطلاق حصص تجارب البطولات المساندة والافتتاحية لتحدي البورش سبرنت الشرق الأوسط وذلك في الـ11:25 صباحاً، وبعدها بساعة تجارب بطولة الفورمولا2، ومن ثم الحصة التأهيلية لبطولة الفورمولا2، وذلك في الـ4:00 مساء، ومن ثم التجارب الثانية لبطولة البورش في تمام الـ7:00 مساء.

وأعلنت بيريللي عن تخصيص إطاراتها لسباقي الجائزة الكبرى في حلبة البحرين الدولية، حيث رشح موردي الإطارات في الدرجة الأولى إطارات C2 وC3 وC4، حيث أكدت بيريللي أن إطارات هذا العام هي أكثر نعومة من تلك المستخدمة في سباق جائزة البحرين الكبرى 2019.

سيتعين على الفرق وسائقي الفورمولا1 التعامل مع بعض أكثر أنواع الإسفلت كشطاً هذا الموسم في حلبة البحرين الدولية، وفي سباق جائزة رولكس الصخير الكبرى ستكون الحلبة ذات أعلى متوسط سرعات خلال المنعطفات في العام. لذلك تم اختيار هذا النوع من الإطارات لمواكبة هذا النطاق المتنوع من المتطلبات.