إفي


أعرب الاتحاد الأفريقي الخميس عن أسفه لوفاة نجم كرة القدم الأرجنتيني، دييجو أرماندو مارادونا، في الوقت الذي أعرب فيه أيضا عدد من قادة القارة عن حزنهم لرحيل أسطورة الأرجنتين.

وقال رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، موسى فقي محمد، على حسابه على موقع (تويتر) "خلال حياته، شارك دييجو مارادونا فرحة موهبته المذهلة، وألهم جيلا كاملا من الشباب في أفريقيا وحول العالم للإيمان بأحلامهم".

وأضاف "الآن رحل أسطورة كرة القدم. ارقد بسلام''.

وقال الرئيس الزامبي، إدجار تشاجوا لونجو، "لقد لمس دييجو أرماندو مارادونا حياة الملايين من الناس حول العالم بقدرته الاستثنائية كلاعب كرة قدم. وكونه أيقونة، ألهم مارادونا أجيالا من لاعبي كرة القدم الشباب حول العالم حتى يومنا هذا".

وأضاف الرئيس الزامبي "أتمنى أن ترقد روحه في سلام أبدي"، ونشر صورة للمهاجم الأسطوري بقميص المنتخب الأرجنتيني وهو يركض بالكرة.

كما أعرب رئيس ليبيريا، لاعب كرة القدم السابق جورج وياه، عن حزنه الشديد لوفاة مارادونا في وقت متأخر الأربعاء، مؤكدا "فقدنا أسطورة وأيقونة".

ونعى أساطير كرة القدم الأفريقية صاحب القميص رقم (10) في المنتخب الأرجنتيني، من بينهم صامويل إيتو من الكاميرون ويايا توريه ودروجبا من كوت ديفوار.

وبعيدا عن مسيرته الرائعة كلاعب كرة قدم، ترك مارادونا بصمته في ملاعب أفريقيا كمدرب لمنتخب الأرجنتين في مونديال جنوب أفريقيا (2010) -الوحيد الذي استضافته القارة السمراء- الذي فازت به إسبانيا.

يذكر أن النجم الأرجنتيني توفي الأربعاء عن عمر 60 عاما إثر تعرضه لسكتة قلبية في بوينوس آيرس.