دخلت القوات الحكومية الإثيوبية مدينة ميكيلي، عاصمة ولاية تيغراي المتمردة، حسبما أوردت وكالة "فرانس برس"، اليوم السبت.

ونقلت الوكالة عن رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، قوله، في خطاب متلفز، إن "الجيش تمكن من دخول ميكيلي، دون أن يلحق الأذى بالمدنيين الأبرياء".

من جانبه، أكد رئيس هيئة أركان الجيش، الجنرال برهانو جولا، أن القوات الحكومية تسيطر على عاصمة الولاية "بالكامل".

وفي 4 نوفمبر، أمر رئيس الحكومة الإثيوبية بشن عملية عسكرية في شمال البلاد ضد مسلحي "الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي"، الذين هاجموا قبل يوم من ذلك مواقع تابعة للقيادة الشمالية للجيش في المنطقة، وقتلوا عسكريين موالين للحكومة الفدرالية، واستولوا على أسلحة ثقيلة.

ودخلت القوات الحكومية المناطق الغربية من تيغراي، لتعيد السيطرة، بعد أسبوعين من المعارك، على معظم أراضي الولاية.