وقع وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني عصام خلف والرئيس التنفيذي لشركة البحرين للاستثمار العقاري "إدامة" أمين العريض، مذكرة تفاهم لإنشاء جسر للمشاة يربط ما بين المرحلتين الأولى والثانية من المشروع الاستراتيجي "سعادة" بتمويل من مجموعة الزامل، بحضور كل من وكيل الوزارة لشؤون الأشغال أحمد الخياط، ووكيل الوزارة لشؤون البلديات الشيخ محمد بن أحمد آل خليفة، والعضو المنتدب لمجموعة الزامل وليد الزامل، والوكيل المساعد للطرق المهندسة هدى فخرو، ومستشار الشؤون الهندسية رائد الصلاح، ورئيس تطوير الأعمال بشركة إدامة فهد السعد.

وقال خلف أن أهمية المشروع تكمن في كونه مكملاً لمشروع سعادة من خلال بناء جسر للمشاة سيربط بين سوق المحرق القديم والواجهة البحرية للجزء الغربي من مشروع سعادة لتسهيل حركتهم وتنقلهم بكل أمان والتخفيف من الازدحامات المرورية، حيث سيتم تخطيط وتصميم الجسر حسب المواصفات والاشتراطات المعتمدة المتعلقة بالأمن والسلامة من خلال فريق من المهندسين من قطاع الطرق بالوزارة وشركة إدامة، والتنسيق مع جميع الجهات الخدمية لتسهيل الحصول على التراخيص والموافقات اللازمة ضمن الآلية المتبعة لإصدار التراخيص ومن ثم الاشراف على التنفيذ خلال فترة التشييد.

ومن جانبه، قال السيد أمين العريّض الرئيس التنفيذي لشركة "إدامة": "نعتز بهذا الإنجاز الذي يتوّج تعاوننا مع وزارة الأشغال ومجموعة الزامل، ونتقدم بالشكر لكلا الجانبين على ما يقدمونه من عمل بروح وطنية ودعم متميّزين، ويتواصل حرصنا في شركة "إدامة" على تقديم أفضل الجهود لتطوير مشروع "سعادة"، الذي حظي برعاية واهتمام من المغفور له بإذن الله تعالى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رحمة الله ومتابعة وتوجيهات معالي الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس اللجنة الوزارية للمشاريع التنموية والبنية التحتية، ونتشرف جدًا بمواصلة المسيرة التنموية في تحقيق رؤية المغفور له بإذن الله تعالى والمحافظة على نجاح وازدهار هذا المشروع الاستراتيجي."

فيما قال العضو المنتدب لمجموعة الزامل وليد عبدالله الزامل : " أننا نعبر عن فخرنا واعتزانا لدعم الحكومة الموقرة بمبادرة مجموعة الزامل لتمويل وتحمل جميع تكاليف إنشاء جسر المشاة الذي ربط بين مشروعين استراتيجيين يأتي ذلك تلبيةً لاحتياجات مرتادي المشروع من المواطنين والمقيمين والسياح، وتسعى مجموعة الزامل دائماً إلى إيجاد قيمة مستدامة للمجتمع من خلال المبادرات المجتمعية التي تخدم المجتمع والوطن.