على غرار شبكات التواصل الاجتماعي الأخرى، يواصل موقع "يوتيوب" معركته ضد التعليقات المسيئة التي تظهر أسفل مقاطع الفيديو، حيث أعلن عن إطلاق ميزة جديدة مخصصة لهذا الغرض.

وذكر "يوتيوب" في منشور على مدونته، أنه أطلق ميزة جديدة "ستحذر المستخدمين عندما ينشرون تعليقا يعتقد أنه قد يكون مسيئا للآخرين، وذلك لمنحهم خيار التفكير قبل النشر".

وتابع الموقع: "لن تمنع الأداة الجديدة المستخدمين من نشر التعليقات، ولن تظهر عبارات التحذير قبل كل تعليق، لكنها ستظهر للتعليقات التي يرى النظام أنها مسيئة، التي تتضمن محتوى أُبلغ عنه بصورة متكررة".

وأوضح "يوتيوب"، أنه "عند ظهور عبارة التحذير، يمكن للمستخدم المضي في نشر التعليق، أو التمهل قليلا لتعديله".

ولمنشئي المحتوى، أطلق "يوتيوب" أداة لتصفية المحتوى في "يوتيوب ستوديو"، وهو القسم الخاص بإدارة القناة.

وتسمح أداة التصفية الجديدة بإزالة التعليقات المسيئة والمؤذية التي يتم التعرف عليها تلقائيا، وستُطلق الأداة لنظام "أندرويد" أولا، وللتعليقات المكتوبة باللغة الإنجليزية في المرحلة الأولى.