أشاد النائب عمار البناي رئيس اللجنة النوعية الدائمة لحقوق الإنسان بمجلس النواب بالمسيرة الدبلوماسية الزاخرة للمملكة وذلك بمناسبة اليوم الدبلوماسي للبحرين.

وأكد البناي على أن الدبلوماسية البحرينية استطاعت أن تحصد العديد من المكتسبات والإنجازات للمملكة خلال مسيرتها الزاخرة التي امتدت لأكثر من خمسين عاماً، في تعزير علاقات الصداقة والتعاون بين البحرين ودول العالم.

وأضاف أن الدبلوماسية البحرينية متمثلة بوزارة الخارجية، قامت منذ اليوم الأول على تطبيق نهج التسامح ونشر القيم الإنسانية، والتآخي والاحترام المتبادل بين الدول.

وسلط البناي الضوء على النقلة النوعية التي شهدتها الدبلوماسية بمملكة البحرين من خلال نهج حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، القائم على الاحترام المتبادل ونشر السلام وتحقيق الاستقرار بين شعوب العالم من خلال الالتزام بالمواثيق والقوانين الدولية.

وأشار إلى المكانة المرموقة التي تتبوأها البحرين بين الأمم اليوم بفضل جهود وزارة الخارجية وعملها المتكامل في مختلف المجالات، حيث يأتي ذلك من منطلق حرص المملكة على ترك بصمة واضحة في نشر السلام والتسامح وتعزير التعاون بين شعوب العالم لمستقبل أمن يلبي طموحات الشعوب.

وأضاف البناي أن الدبلوماسية البحرينية ارتكزت منذ نشأتها على ترجمة القيم الأصيلة والحضارة العريقة للمملكة، حيث نجحت في جعل البحرين نموذجاً رائداً في العمل الدبلوماسي، من خلال سياساتها الحكيمة ومواكبة متغيرات العالم.

كما أشاد بالكفاءة العالية التي تتمتع بها الكوادر الدبلوماسية في المملكة، والتي استطاعت أن تترك بصمة واضحة في مختلف المحافل الدولية، وأن ترفع من اسم مملكة البحرين عالياً.