وكالات


تبحث مجموعة غولدمان ساكس، الاستثمار في الأصول الرقمية، وهي أحدث خطوة من قبل بنك أميركي لدخول عالم العملات المشفرة. وأصدر البنك طلب معلومات للحصول على عملة رقمية واحد على الأقل في نهاية عام 2020، وفقا لمعلومات نشرتها وكالة بلومبيرغ. من جهتها، اعتبر موقع CoinDesk أن مبادرة غولدمان ساكس كانت جزءًا من استراتيجية رقمية واسعة النطاق.

لم يرد ممثلو البنك على الفور على رسائل وكالة بلومبيرغ التي تطلب التعليق خلال ساعات عطلة نهاية الأسبوع. سيكون الدخول المحتمل لـ Goldman في عالم العملات الرقمية، خطوة إضافية لجذب هذه العملات إلى أعمال الخدمات المصرفية في الولايات المتحدة.

تجدر الإشارة إلى أنّه في وقت سابق من شهر يناير 2020، أصبح Anchorage Digital Bank أول شركة للعملات المشفرة تفوز بميثاق من مكتب المراقب المالي للعملات. اعتبر محللون في بنك غولدمان ساكس في ديسمبر 2020، إنه هناك وجه تشابه بين ارتفاع أسعار النحاس وأسعار عملة بيتكوين الرقمية إلى مستويات قياسية، وهو ما يرجح أن تصبح العملة الرقمية مؤشرا لقياس الاقتصاد العالمي.

بنى عدد من دول العالم مبادرات تنظيم تداول العملات الرقمية خلال الفترة الماضية، وهو ما خفض مخاوف كبار المستثمرين من الاستثمار فيها. كما اتفق وزراء مالية ومحافظو البنوك المركزية لمجموعة السبع للاقتصادات المتقدمة على ضرورة تنظيم سوق العملات الرقمية.

وضعت مجموعة مكونة من سبعة بنوك مركزية كبرى، في تعاون مشترك مع بنك التسويات الدولية (BIS)، تصورًا حول الشكل المقترح للعملات الرقمية، بهدف وضع الأسس لخلق إطار قانوني ومالي للحاق بالتحول العالمي المتسارع نحو المدفوعات غير التلامسية كاستجابة لوباء فيروس كوفيد-19.