أيمن شكل

أكد وزير التربية والتعليم أن فاعلية المدارس الحكومية أفضل من نظيرتها الخاصة، وذلك بحسب مراجعات أداء المدارس الحكومية والخاصة الذي أجرته هيئة جودة التعليم والتدريب في ديسمبر 2018، حيث تمت مراجعة أداء 207 مدرسة حكومية و 62 مدرسة خاصة.

ونوه الوزير بنتائج الفاعلية العامة للمدارس الحكومية والخاصة خلال الفترة "2015 – 2018"، حيث بلغت نسبة المدارس الحكومية التي حصلت على تقدير ممتاز 15%، في حين حصلت المدارس الخاصة على نسبة 10%، فيما بلغت نسبة المدارس الحكومية التي حصلت على تقدير جيد 19%، في مقابل 11% للمدارس الخاصة.

وحول إجراءات الوزارة لرفع مستوى الجودة ومخرجات التعليم، أشار الوزير إلى أن التربية تقوم بالعديد من الإجراءات والمشاريع والبرامج بشكل مستمر للارتقاء بجودة التعليم ومخرجاته، لافتاً إلى الإجراءات التنفيذية لتحقيق ذلك وهي تطوير المناهج بما يواكب أفضل الممارسات التعليمية، وتحسين جودة التعليم والتدريب الفني والمهني، والارتقاء بجودة عمل الكادر التعليمي وإدارة المدارس، والاستفادة من التجارب الدولية وأفضل الممارسات.

وعلى صعيد الإجراءات المتخذة لرفع مستوى جودة ومخرجات التعليم، أكد أن الوزارة تعمل على استحداث خططها الاستراتيجية لمواكبة التطورات المحلية والإقليمية والعالمية وفقاً للأولويات التي تحددها نتائج التقييم الذاتي الدقيق والموضوعي لمجالات العمل، كما تتابع الوزارة خططها التشغيلية بصورة دورية وفقاً لمؤشرات الأداء المحددة، وتمتلك خطط طوارئ مناسبة للجوء إليها لضمان سير العمل وعدم تأثر مخرجات التعليم، وقد تضمنت الخطط التطويرية، مشروع إعادة هيكلة الوزارة بالتعاقد مع شركة مرموقة في هذا المجال، وبما يضمن أداء ذو إنتاجية أعلى مخرجات تعليمية أفضل.

كما دشنت الوزارة مشروع تحدي القراءة، ومشروع زيادة حصص التربية البدنية مع استمرار تطبيق مشروع المدارس المعززة للصحة، ومشروع تعزيز المواطنة وحقوق الإنسان، والاعتماد على المعلم البحريني وفقاً لسياسة بحرنة الوظائف باستقطاب العناصر البحرينية الجيدة في كلية البحرين للمعلمين وتدريبها وفق أحدث الأساليب، بالإضافة إلى برامج رفع الكفاءة المهنية، ومشروع التمكين الرقمي، ودمج ذوي الاحتياجات الخاصة، ومشروع الثقافة العددية وتعزيز الشراكة المجتمعية.