عباس المغني

قال وزير العمل جميل حميدان إن الوزارة عبر برامجها دعمت 6300 أسرة للعمل من المنزل ضمن الجهود لرفع مستوى الدخل وتحسين المستوى المعيشي للأسر وتمكينهم من تحقيق تطلعاتهم.

ويأتي قول الوزير في رده على سؤال لـ"الوطن" عن وجود برنامج لتحويل العاطلين عن العمل إلى أصحاب مشاريع صغيرة ومتوسطة.

وقال حميدان في رده: "إن ملف المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لدى وزارة الصناعة والتجارة والسياحة، وكل وزارة تعمل في اختصاصها ولكن وزارة العمل لها برامج أخرى وهي دعم الأسر مثل برنامج "خطوة" وتمويل الأسر عبر بنك الأسرة، وقد تم دعم 6300 أسرة في ذلك".

وأضاف "أي أسرة تريد الدخول في مشروع يحسن من مستواها المعيشي ويرفع من مدخولها، يمكنها التقديم للحصول على الدعم".

وأوضح أن الدعم المالي المقدم للأسر عبر بنك الأسرة يأتي بدعم من صندوق العمل تمكين بتغطية الفوائد، مؤكداً أن مشاريع الأسر المنتجة أصبحت "معلماً" وجزءاً مؤثراً في السياحة داخل المملكة.

من جهته، قال رئيس مجلس إدارة صندوق العمل تمكين الشيخ محمد بن عيسى آل خليفة: "تمكين لديها برامج لدعم أي شاب طموح يريد تأسيس مشروع ويحقق تطلعاته".

وأضاف "هناك برامج لإنشاء المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وتحفيزها"، داعياً الشباب إلى اقتناص الفرص والاستفادة من برامج الدعم الذي تقدمه لتمكين لمساعدتهم في امتلاك مشروعهم الخاص.

وأكد أن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة هي البنية الأساسية لتنوع الاقتصاد الوطني وحيوته، وانخراط الشباب في إنشاء هذه المؤسسات يصب في مصلحة الجميع.