نظمت الملحقية الثقافية البحرينية بالقاهرة اللقاء التعريفي السنوي لطلبة مملكة البحرين المستجدين الدارسين في الجامعات المصرية الحكومية للعام الجامعي (2020-2021)، بمشاركة عدد من المسؤولين والأكاديميين، وذلك عبر الاتصال المرئي، حيث تم الاطمئنان على الأوضاع الدراسية للطلبة، وإيجاد الحلول السريعة لما قد يواجهون من صعوبات، وتعريفهم بالخدمات التي يقدمها فريق العمل بالملحقية الثقافية.

وخلال اللقاء، أكدت المستشارة الثقافية الأستاذة خلود مطر على أهمية تواصل الطلبة مع المرشدين في الملحقية الثقافية لمتابعة أمورهم الدراسية طوال فترة تواجدهم في جمهورية مصر العربية، ونّوهت إلى ضرورة تزويد الملحقية بياناتهم الشخصية وتحديثها ليتم التواصل معهم بسهولة ويسر.

هذا وقد تم الرد على جميع استفسارات الطلبة وتساؤلاتهم من قبل المعنيين في الملحقية الثقافية والجامعات المشاركة.