أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة نائب جلالة الملك ولي العهد أن العدالة مرتكزٌ رئيس لبناء نهضة الأوطان واستمرار تحقيق تقدمها وازدهارها، منوهاً بأن مملكة البحرين حرصت على تحقيق مبدأ العدالة وترسيخه وهو الأمر الذي أسهم في تعزيز الأمن والاستقرار وتحقيق التنمية في كافة قطاعات المملكة، لافتاً سموه إلى ما تحظى به السلطة القضائية في مملكة البحرين من رعايةٍ واهتمامٍ من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه والذي كان له عظيم الأثر فيما تحقق من تحديثٍ وتطوير عزز من دور السلطة القضائية وإنجازاتها خلال المسيرة التنموية الشاملة للمملكة.

جاء ذلك لدى لقاء سموه حفظه الله اليوم بقصر الرفاع، سعادة المستشار عبد الله بن حسن البوعينين رئيس محكمة التمييز نائب رئيس المجلس الأعلى للقضاء، حيث أشار سموه إلى الدور الذي يضطلع به القضاء البحريني في تعزيز سيادة القانون وحماية الحقوق والحريات إرساءً للعدالة والنزاهة، مشيداً بكفاءة وفاعلية القضاء البحريني وحرص وعزم كافة منتسبيه على تحقيق كل ما فيه خير ونماء المملكة، مؤكداً أهمية مواصلة تنمية الكوادر الوطنية العاملة بالسلك القضائي بما يدعم تطوير أجهزته المختلفة.

من جانبه، أعرب سعادة رئيس محكمة التمييز نائب رئيس المجلس الأعلى للقضاء عن شكره وتقديره لنائب جلالة الملك ولي العهد على ما يبديه من تأكيدٍ على نزاهة واستقلالية القضاء البحريني ودعم سموه لتعزيز فعاليته وأهمية الدور الذي يضطلع به المجلس الأعلى للقضاء.