حظرت الحكومة الهندية بشكل دائم 59 تطبيقًا صينيًا، في خطوة خطيرة قد تؤدي إلى تحديات قانونية ومزيد من الخلاف بين الهند والصين في الفضاء الرقمي.

وأصدرت وزارة الإلكترونيات وتكنولوجيا المعلومات الهندية إشعارًا جديدًا لفرض حظر تام لـ“59 تطبيقًا صينيًا“، ويُعتقد أنها تشمل تطبيق ”تيك توك“ و“WeChat“ و“Baidu“ ومتصفح ”UC Browser“ الرئيسي من علي بابا، والعديد من التطبيقات ذات الصلة بعملاق الهواتف الصينية ”شاومي“ والكثير من الألعاب.

وفي بداية الأمر، بدأت الحكومة الهندية بفرض إجراءات ضد التطبيقات الصينية بموجب المادة (69 أ) من قانون تكنولوجيا المعلومات، متهمة إياهم بالمشاركة في أنشطة تمس سيادة وسلامة الهند، وأمن الدولة والنظام العام.

ويأتي قرار الحظر الدائم بعد أن أعرب مسؤولون في وزارة تكنولوجيا المعلومات عن عدم رضاهم لاستجابة الشركات الصينية للعديد من استفسارات الحكومة، بما في ذلك طرق جمع البيانات ومعالجها، وكذلك تلك المتعلقة بأمن البيانات والخصوصية.

وبدأت ”تيك توك“ المحادثات مع الوزارة الهندية لحل المشكلة، لكن يبدو أن المحادثات لم تؤتِ ثمارها، ما يعني أيضًا أن ”Google Play“ و“ App Store“ سيستمران في تعليق الوصول إلى هذه التطبيقات في الهند.

و“تيك توك“ هي واحدة من أولى الشركات التي امتثلت لتوجيه الحكومة الهندية، الصادر في الـ29 من شهر حزيران/يونيو من العام الماضي.

وقال متحدث باسم ”تيك توك“: ”نحن نواصل السعي للامتثال للقوانين واللوائح المحلية والقيام بكل ما هو ممكن، ضمان خصوصية وأمن جميع المستخدمين يبقى أولويتنا“.