أعلن مجلس الوزراء صدور مرسوم أميري بتأجيل انعقاد اجتماعات مجلس الأمة لمدة شهر اعتباراً من يوم الخميس الموافق 18 فبراير 2021 استنادا إلى المادة 106 من الدستور.

وجاء ذلك وسط تأخُّرَ رئيس الوزراء المكلف سمو الشيخ صباح الخالد في إعلان تشكيلته الحكومية الجديدة، وهو الأمر الذي أرجعته مصادر لصحيفة الـ«القبس» الكويتية إلى جملة من الأسباب، أبرزها: الاعتذارات الكثيرة، والعزوف عن القبول بالمنصب الوزاري.

وقالت المصادر إن حالة الاحتقان والتصعيد من قبل أعضاء مجلس الأمة ضد الحكومة المرتقبة حتى قبل إعلانها، باتت تلقي بظلالها على من يُعرَض عليهم المنصب، الذين لا يريدون الدخول في مواجهات مع النواب من جهة، ويوقنون ـ مع استمرار التصعيد النيابي ـ بقصر عمر الحكومة من جهة أخرى.

وتنص المادة 106 على أن للأمير أن يؤجل، بمرسوم، اجتماع مجلس الأمة لمدة لا تجاوز شهرا، ولا يتكرر التأجيل في دور الانعقاد الواحد الا بموافقة المجلس ولمدة واحدة، ولا تحسب مدة التأجيل ضمن فترة الانعقاد.