واس


دشن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس توزيع المساعدات الغذائية للأسر الأكثر احتياجًا المتضررة من جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) في جمهورية جنوب أفريقيا, بحضور سفير خادم الحرمين الشريفين سلطان اللويحان العنقري، ونائبة وزير التنمية الاجتماعية بالجمهورية هنريتا زولو ، وعدد من كبار المسؤولين في الحكومة ومنظمات المجتمع المدني في جنوب أفريقيا .

وعبرت زولو, باسم حكومة وشعب جنوب أفريقيا عن الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وولي عهده على المساعدات المقدمة لبلادها، التي تعكس عمق العلاقات بين البلدين الصديقين.

وقال السفير العنقري في تصريح صحفي: "إن المملكة بادرت بإنشاء مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ليكون مركزاً دولياً متخصصاً في الأعمال الإغاثية و الإنسانية، ويعتمد المركز في أعماله على ثوابت تنطلق من أهداف سامية ترتكز على تقديم المساعدات للمحتاجين وإغاثة المنكوبين في أي مكان في العالم بآلية رصد دقيقة وطرق نقل متطورة وسريعة.

وأشار إلى أن المركز يعتزم القيام بحملة مكافحة أمراض العمى في عدد من المناطق المحتاجة بجنوب أفريقيا بالإضافة إلى توزيع ما يقارب 50 طناً من التمور، وسيقوم في الوقت الحالي بتوزيع 15 ألف سلة غذائية على مرحلتين.

تأتي المساعدات في إطار الجهود الإغاثية والإنسانية المقدمة من المملكة ممثلة بالمركز للدول والشعوب الشقيقة والصديقة في مختلف الأزمات.