استقبل الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، وزير الخارجية، في مكتبه بالديوان العام للوزارة الأحد، المستشار سلطان بن ناصر السويدي، الأمين العام المساعد لمجلس التعاون المعين للشؤون التشريعية والقانونية، بمناسبة تكليفه بتولي مهام هذا المنصب ممثلًا لمملكة البحرين في الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، بحضور الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة، وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدولية.

وقد رحب وزير الخارجية بسعادة المستشار سلطان بن ناصر السويدي، مشيدًا بكفاءته وخبرته بمجال التشريع والقانون في الوظائف التي تقلدها في مملكة البحرين، متمنيًا له التوفيق والسداد في أداء المسؤوليات المناطة به في هذه المنظومة الخليجية التي تجسد تطلعات أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون، حفظهم الله، وشعوب دول المجلس لتحقيق مزيد من التعاون والتكامل في مختلف المجالات، مؤكدًا سعادته حرص وزارة الخارجية على تقديم كافة أشكال الدعم له لأداء المهام الموكلة إليه.

من جانبه، أعرب سلطان بن ناصر السويدي عن اعتزازه بترشيح القيادة الحكيمة له لتولي مهام هذا المنصب الخليجي المهم، مؤكدًا بأنه سوف يبذل جهده لأداء المسؤوليات الموكلة إليه وتمثيل مملكة البحرين خير تمثيل، معبرًا عن شكره وتقديره لسعادة وزير الخارجية على استقباله واهتمامه وتوجيهاته للمسؤولين في الوزارة بتقديم كافة الدعم له.