رأس سمو الشيخ عيسى بن سلمان بن حمد آل خليفة رئيس الهيئة العليا لنادي راشد للفروسية وسباق الخيل اجتماع الهيئة العليا للنادي الذي عقد الأربعاء عن بعد عبر تقنية الاتصال المرئي.

واستهل سموه الاجتماع، برفع الشكر والامتنان لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، على دعم جلالته المتواصل لرياضة الآباء والأجداد، مما عزز من مكانة رياضة الفروسية وسباقات الخيل محليا وارتقى بإنجازاتها إقليميا ودوليا، مشيدا سموه في ذات السياق بتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء والتي رفدت خطوات التطور برياضة الفروسية وأعطت بعدا جديدا لها في منظومة الأنشطة الرياضية التي تحظى بالرعاية والاهتمام.

وأكد سموه أن مملكة البحرين بفضل الدعم الملكي السامي والمتابعة الكريمة من سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء تبوأت مكانة متقدمة في تنظيم مسابقات رياضة الفروسية التي حققت نجاحات باهرة نفخر أنها كانت بسواعد بحرينية، مما يعكس العراقة البحرينية في الفروسية ورياضة الخيل وقدراتها المشهودة في التنظيم والاعداد لمختلف الفعاليات المتصلة بهذه الرياضة الأصيلة.

وحث سموه على مواصلة تبني البرامج والاستراتيجيات التي ترتقي برياضة الخيل والفروسية، وتجعل هذه الرياضة أحد الأنشطة الرياضية الجاذبة، وتعزز حضورها في منصات التتويج الإقليمية والدولية.

بعدها استعرض الاجتماع الموضوعات المدرجة على جدول أعماله، والتي تركزت حول الآليات والبرامج الكفيلة بتطوير أنشطة نادي راشد للفروسية وسباق الخيل، ومنها تطويع التكنولوجيا الحديثة في هذا الجانب، واطلع على عرض بشأن تطوير سجل أنساب الخيل بالنادي من خلال منظومة الكترونية متطورة تعزز من الدقة والاحترافية في عمل السجل وتجعله نموذجا يحتذى دوليا.

وبحث الاجتماع، عددا من المقترحات بشأن تنظيم بطولة دولية لسباق الخيل العام القادم، ووضع ضوابط للمشاركات الخارجية فيها، وتحديد أشواط معينة لهذه المشاركات، وذلك في إطار استعراضه لردود الأفعال الإيجابية على المستوى الدولي للنسختين الأولى والثانية لبطولة كأس البحرين الدولي للخيل، وما حققته مملكة البحرين في تنظيم السباقين من نجاح باهر، يعطي الدافع لتنظيم بطولات دولية في المستقبل تستقطب الجياد العالمية ذات التصنيف العالي في سباقات الخيل مما يعزز مكانة مملكة البحرين في عالم رياضة سباقات الخيل.

واطلع سمو الشيخ عيسى بن سلمان بن حمد آل خليفة خلال الاجتماع على عرض مفصل بشأن المخطط العام لنادي راشد للفروسية وسباق الخيل، حيث تم اعتماد المخطط.