أكد النائب عمار أحمد البناي رئيس اللجنة النوعية الدائمة لحقوق الإنسان عضو لجنة شؤون الدفاع والأمن الوطني، أن زيارة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة مستشار الأمن الوطني قائد الحرس الملكي لمعرض الدفاع الدولي " أيدكس ونافدكس 2021 في أبوظبي" بدولة الامارات العربية الشقيقة، تتويجا لمسيرة التعاون الدفاعي المشترك بين البلدين الشقيقين

وأكد بأن هذا الحدث يستعرض أحدث المعدات والتقنيات العسكرية حول العالم بمشاركة أكثر 900 شركة، وهو ما يسهم في تطوير الصناعات الدفاعية الوطنية في دولة الإمارات، والتي باتت قبلة الخبراء في مجال الصناعات العسكرية حول العالم.

وأضاف البناي بأن تنظيم واستضافة هذه المعارض وجذب كبرى شركات التصنيع العسكرية في قلب منطقة الخليج العربي، يعكس المكانة الأستراتيجية التي تحظى بها المنطقة، أضافة لما تحتوية من نظم دفاعية وتقنيات عسكرية دقيقة ومتقدمة تساهم في تعزيز الأمن الاقليمي والدولي وخدمة السلام العالمي.

ولفت إلى أن المعرض يعد فرصة واعدة لعقد شراكات مثمرة بين مختلف الجهات المشاركة وكبريات الشركات العالمية المتخصصة في القطاع العسكري والأمني، علاوة على تواجد الخبراء والمتخصصين في قطاع الصناعات الدفاعية لمناقشة سبل تطوير التقنيات التي تساعد على مواجهة التحديات والمتغيرات التي يشهدها العالم، اضافة إلى تطوير الإستراتيجيات الأمنية والدفاعية، معربا بذلك عن عمق العلاقات الأخوية التاريخية الوطيدة بين البلدين الشقيقين في المجال العسكري ومختلف القطاعات الأخرى.