مريم بوجيري

كشفت وزارة شؤون الشباب والرياضة عن تعمير 12 ملعباً بالتعاون مع إحدى الشركات، وسيكون إيراد كل ملعب ما بين 25 و40 ألف دينار، ومجموع إيرادات هذه الملاعب في حدود 400 ألف دينار، إلا أنها لن تدخل في حساب الوزارة، بل ستدفع إلى المقاول مباشرة.

وبينت الوزارة فيما يتعلق بالميزانية العامة للدولة أنه سيتم إصدار تشريعات لتنظيم وزيادة إيرادات الوزارة، وهي تنظم الآتي:

- تحويل الأندية إلى شركات، وقد تم الانتهاء من القانون.

- الاحتراف.

- تأسيس المحكمة الرياضية (اللجان التحكيمية الرياضية).

- تأسيس شركة إدارة الأصول الرياضية (شركة طموح).

- إنشاء هيئة خاصة للرقابة على الرياضة.

وبينت الوزارة الآتي:

- يتم العمل على إحداث قفزة نوعية للإيرادات من خلال إنشاء إدارة الاستثمار وجمع الدعم من القطاع الخاص والشراكات الإستراتيجية.

- تم تحقيق أكثر من 400 ألف دينار كإيراد من خلال الدعم اللوجستي للطيران.

- نجحت إدارة الاستثمار في جمع 625 ألف دينار من خلال التعاون مع الشركاء لإنشاء 25 ملعباً رياضياً.

- من الناحية المحاسبية لا تدخل بعض الإيرادات في حساب الوزارة، وإنما تدخل ضمن إيرادات جهات أخرى.

- انخفضت مصروفات الأندية الرياضية وبالأخص فواتير الكهرباء والماء، بعد اعتماد مبدأ الاستقلالية المالية والإدارية للأندية.

- تم رصد 2,300 مليون دينار لمصروفات الوزارة، تفاصيل صرفها كالآتي:

- 900 ألف دينار لإدارة المنشآت كالترميم والصيانة.

- 400 ألف دينار لتخطيط المدينة الرياضية.

- مليون دينار لتنفيذ مشروعات الوزارة، 250 - 300 ألف دينار تقريباً لمتابعة تنفيذ المشروعات القديمة، و700 ألف دينار للمشروعات الجديدة.

- تشغيل ملف ملاعب "الفرجان" (إدارة الاستثمار لجمع الشراكات).

- فتح المنشآت الرياضية الموجودة في مدارس وزارة التربية والتعليم.

- ثم التركيز على الملاعب الكبيرة.