نظّمت الأمانة العامة لمجلس الشورى بالتعاون مع مكتب خدمة المجتمع بجامعة العلوم التطبيقية، محاضرتين الكترونيتين الأولى تحت عنوان "طرائق البحث العلمي"، قدمها الدكتور أحمد المحمدي مدير برنامج الماجستير في إدارة الأعمال بالجامعة، والثانية بعنوان "كتابة المذكرات القانونية"، قدمها الدكتور مراد الطراونة الأستاذ المساعد بكلية القانون بالجامعة. وذلك لموظفي قسم البحوث والدراسات، والباحثين القانونيين في الأمانة العامة لمجلس الشورى.

وجاءت المحاضرتان تنفيذاً لتوجيهات السيد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى، بالاستثمار في الكوادر البشرية وتعزيز الدعم والمساندة للسادة أعضاء المجلس وتمكينهم من أداء مهامهم على أكمل وجه، وعملاً بجهود سعادة المستشار أسامة أحمد العصفور الأمين العام للمجلس في تكثيف البرامج التدريبية للموظفين سعياً للتطوير المستمر لكفاءة وآليات العمل الإداري، ودعم القدرات الرامية لرفع كفاءة الأداء المساند لدور أعضاء المجلس.

وتضمّنت محاضرة "طرائق البحث العلمي" محاور متعددة تُعنى بمفهوم البحث وأنواعه وطرائقه، ومشكلة البحث، بالإضافة إلى أبعاد البحث وأهميته وأهدافه وتساؤلاته، فيما استعرضت مفاهيم الدراسات السابقة وصياغة الفرص، وتصميم البحوث ومنهجياتها، إلى جانب مناقشة جمع وتصنيف البيانات وتحليلها بالطرق المختلفة، وكيفية كتابة التقارير على أساس الاستنتاجات والتوصيات. فيما تناولت محاضرة "كتابة المذكرات القانونية" شرح مفصل حول النقاط الأساسية الواجب توافرها قبل مرحلة صياغة المذكرات، وفي مرحلة الصياغة، وتطرقت الى كيفية كتابة لائحة الدعوى، وكتابة الإخطارات، وطرق إعداد قائمة البيانات، وكذلك إعداد الطلبات المستعجلة وطريقة كتابة المرافعة الختامية.

يذكر أن المحاضرتين جاءت ضمن سلسلة من برامج العمل المشترك تطبيقاً لمذكرة التفاهم التي أبرمها مجلس الشورى وجامعة العلوم التطبيقية، والتي تهدف إلى تنظيم وعقد البرامج التدريبية وورش العمل لمنتسبي الأمانة العامة بمجلس الشورى، إلى جانب تقديم الخدمات الاستشارية وتحقيق التعاون العلمي والمعرفي المتبادل بين الطرفين.