تسلم حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، رسالة خطية من أخيه صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت الشقيقة تتصل بالعلاقات الأخوية المتميزة بين البلدين الشقيقين، كما تضمنت الرسالة بمناسبة الذكرى الثلاثين لتحرير دولة الكويت شكر صاحب السمو أمير دولة الكويت واعتزاز سموه والشعب الكويتي بالموقف التاريخي لمملكة البحرين وأهلها الكرام والذي يعكس أواصر الأخوة والترابط الوثيق بين البلدين الشقيقين.

وقد سلم الرسالة إلى جلالة الملك المفدى ، معالي الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح وزير الخارجية بدولة الكويت خلال استقبال جلالته له هذا اليوم.

حيث نقل معاليه إلى جلالته تحيات وتقدير أخيه صاحب السمو أمير دولة الكويت الشقيقة وتمنياته الطيبة لمملكة البحرين وشعبها بدوام الرفعة والتقدم والازدهار ، كما كلف جلالته معالي وزير الخارجية الكويتي بنقل تحياته وتمنياته الخالصة لصاحب السمو أمير دولة الكويت بموفور الصحة والسعادة وللشعب الكويتي الشقيق بالمزيد من التطور والرقي، معرباً جلالته عن اعتزازه بأواصر العلاقات التاريخية الراسخة والروابط الأخوية الوثيقة التي تجمع بين البلدين الشقيقين.

ومن جانبه أعرب وزير الخارجية الكويتي عن شكره وتقديره لجلالة الملك المفدى على المواقف المشرفة لمملكة البحرين تجاه دولة الكويت.

صور


صور