تحت رعاية سمو الشيخ عيسى بن عبدالله آل خليفة رئيس الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة تنطلق يوم غدٍ الجمعة بطولة عز الخيل لقفز الحواجز على ميدان الاتحاد الرياضي العسكري بالرفه بمشاركة نخبة من فرسان وفارسات المملكة من مختلف الاسطبلات المحلية وهي البطولة الثامنة لهذا الموسم، حيث من المقرر أن تنطلق المسابقات رسمياً عند الساعة الثامنة والنصف صباحاً بمسابقتي الناشئين على أن تسبقهما مسابقة الفرسان والخيول الجدد والمبتدئة على أن يشتمل البرنامج على 7 مسابقات تنافسية.

وأعرب سمو الشيخ عيسى بن عبدالله آل خليفة عن شكره لشركة عز الخيل لمستلزمات الفروسية على دعمهم المستمرة لبطولات ومسابقات القفز، وأكد سموه أن هذا الدعم إنما يعتبره مجلس الادارة شراكة ناجحة في تطوير رياضة القفز بالمملكة، ويعكس إيمان القائمين على الشركة ومالكتها بأهمية الشراكة المجتمعية ودعم القطاع الرياضي، وهو ما يحقق النجاح لمختلف الأحداث الرياضية.

وأشاد سموه بدعم شركة عز الخيل لمستلزمات الفروسية إحدى الشركات الرائدة في هذا المجال بمملكتنا متمنياً كل التوفيق للشركة، واثنى سموه بالمستويات المتطورة في مسابقات وبطولات القفز خصوصاً ما شهدناه هذا الموسم، التميز الذي أظهره المشاركون في الميدان يؤكد لنا حرص الجميع في دعم عجلة التطور، وهو ما يجعل مجلس الادارة يواصل عمله الدؤوب من أجل الارتقاء بهذه الرياضة، والملفت هو تطور مستويات فئات الناشئين وما يحققونه من نتائج رائعة.

وأضاف سموه أن وصول الارتفاعات إلى 1.45 متراً رفعت من مستويات المنافسة بين الفرسان الذين أبدوا ندية عالية في المسابقات التي أقيمت فيها هذه الارتفاعات، مجلس الادارة ولجنة القفز تشجعا كثيراً على الوصول لهذه الارتفاعات العالية في رغبة جادة منه لتطوير مستويات فرساننا فنياً.

ووجه سموه الشكر والثناء على ما يقدمه الفرسان من جهود حثيثة ومستويات فنية راقية خلال مسابقات وبطولات الموسم الجاري، وجهود اللجنة المنظمة والعاملين في مختلف اللجان العاملة، حاثاً الجميع على مواصلة هذه الجهود الكبيرة وتحقيق أعلى درجات النجاح في بطولاتنا ومسابقاتنا، ومواصلة الالتزام بالارشادات والاحترازات الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد 19.

من جهته أعربت السيدة هدى جناحي مالكة شركة عز الخيل عن فخرها واعتزازها بالشراكة مع الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة في رعاية ودعم بطولات القفز، مشيدة في الوقت نفسه بالدور الكبير الذي يقوم به سمو الشيخ عيسى بن عبدالله آل خليفة في تطوير رياضة الخيل بالمملكة.

وقالت جناحي " نحن في عز الخيل ومنذ أكثر من 18 عام حرصنا ومازلنا نحرص وبشكل مستمر بدعم العديد من رياضات الفروسية كسباقات السرعة، قفز الحواجز، جمال الخيل والدريساج وحتى رياضات الكاوبوي والعديد من رياضات مسابقات الأهالي المحلية، وهذا الدعم يأتي من خلال إيماننا التام بالمسئولية الاجتماعية ودورنا في دعم رياضة الفروسية، وشغفي وحبي للخيل أيضاً سبب لهذا الدعم، ولدي عدد من الخيل من خلالها أقدم الدعم للفرسان للمشاركة بها في المسابقات المحلية والدولية".

وأضافت " أطمح بالكثير لرياضة الفروسية بالبحرين وخصوصاً قفز الحواجز، وأنا سعيدة للغاية لما شاهدناه هذا الموسم من تطور كبير فنياً للفرسان ووصول الارتفاعات إلى 145 سم".

وحول رأيها بفرسان وفارسات المملكة أوضحت السيدة هدى جناحي " في الواقع تمتلك المملكة نخبة من فرسان فئات الصغار والكبار والذين باستطاعتهم المنافسات على المستويين المحلي والاقليمي وحتى العالمي ولا ننسى في هذا الصدد ذكر الأخ الفارس خالد الخاطري والأخ أحمد الجهرمي الذين مثلا وما زال يمثلان البحرين خير تمثيل في البطولات الاقليمية والعالمية".