دعت إدارة الأوقاف السنية، مرتادي الجوامع والمساجد في البحرين إلى قراءة القرآن باستخدام التطبيقات الذكية بدلاً من استخدام المصاحف، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس كورونا.

وكانت وزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف قد أعلنت إنه استنادًا إلى الآراء الشرعية التي صدرت عن المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بشأن أداء العبادات في زمن انتشار جائحة كورونا (كوفيد19)، وبناءً على توصيات الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا، وبعد التنسيق مع الأوقافين السنية والجعفرية، فقد تقرر فتح الجوامع والمساجد كما كانت عليه قبل الإغلاق الأخير، وذلك لأداء صلوات الفجر والظهر والعصر فقط وذلك اعتبارًا من صلاة الفجر ليوم الخميس ٤ مارس ٢٠٢١م، مع الأخذ بجميع الاحتياطات والإجراءات الاحترازية اللازمة والعمل بتوصيات الجهات المختصة بإشراف القائمين والمتطوعين على الجوامع والمساجد.

وقالت الوزارة أنه بحسب المعطيات سيتم بشكل دوري مراجعة القرارات ذات الصلة بهذا الشأن وفق الضوابط الشرعية وما تصدره الجهات المختصة من توصيات صحية.