حسن الستري

أكد وزير العمل والتنمية الاجتماعية جميل حميدان أن عدد الأجانب المخالفين "الفري فيزا" يبلغون 67689 مخالفا، يشكلون نسبة 11.3 من إجمالي العمال النظاميين وأصحاب التصريح المرن البالغ عددهم 531747.

وذكر في رده على سؤال عضو مجلس الشورى رضا منفردي أن هذه النسبة متغيرة لعدة عوامل.

وكشف حميدان عن تنفيذ 176 حملة تفتيش خلال الأعوام الثلاثة الماضية، تم القبض فيها على 3357 عاملا مخالفا.

ونفى وجود صعوبات في الالتزام بتطبيق القانون للتصدي لظاهرة العمالة المخالفة، وإنما تكمن الصعوبة في عملية الحد من الأسباب التي تغير حالة المركز القانوني للأجنبي من عامل أجنبي نظامي يعمل لدى صاحب عمل ملتزم بالقانون إلى أجنبي مخالف للقانون، وهي أسباب عدة لا يمكن حصرها وتعود لمدى التزام العامل الأجنبي والمنشأة بالقانون، ومن حيث قيام المنشأة على أرض الواقع من عدمه، وذلك مدى التزام العامل الأجنبي بالقانون ومسألة تركه العمل لدى صاحب العمل بالمخالفة لشروط التصريح وأسبابها أيضا كثيرة.

وأشار الوزير لتعاون وتنسيق مع سفارات دول إرسال العمالة للبحرين بهدف رفع الوعي لدى مواطنيها لكي لا يقعوا في مخالفة القانون.

وذكر أنه في ظل جائحة كورونا (كوفيدـ19) أطلقت الهيئة فترة لتصحيح الأوضاع للأجانب المخالفين الموجودين نظرا لعدم توافر خطوط الطيران لمغادرتهم وصعوبة استقدام العمالة الأجنبية من الخارج.