حلت الأمين العام للمجلس الأعلى للمرأة هالة الأنصاري، ضمن قائمة "أكثر النساء تأثيراً في الوطن العربي والشرق الأوسط للعام 2021" وفقا لتصنيف مجلة "CEO" العالمية، وذلك لدورها في مجال ابتكار وتنفيذ خطط وبرامج ومبادرات النهوض بالمرأة البحرينية وتحقيق التوازن بين الجنسين في مختلف المجالات.

وأوضحت المجلة أن الأنصاري حصلت على هذا التصنيف "رفيع المستوى" بناءً على إدارتها لملف تنفيذ الخطة الوطنية لنهوض المرأة البحرينية والنموذج الوطني لسد الفجوة بين الجنسين حيث ساهمت في إدخال وتبني العديد من الآليات المبتكرة في هذا المجال.

وقدمت المجلة تعريفاً مختصرا للأنصاري، أوردت فيه أنها حاصلة على درجة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة جولدن جيت بالولايات المتحدة الأمريكية وحاصلة على دبلوم متخصص من جامعة اوكسفورد البريطانية في القيادة. وقد شغلت العديد من المناصب في القطاعين الخاص والعام، حيث بدأت مشوارها العملي في مجال الاتصالات، ومن ثم بالعمل كرئيس للشئون الإعلامية بمكتب صاحبة السمو الملكي قرينة ملك مملكة البحرين مع شغلها حالياً لمنصب الأمين العام للمجلس الأعلى للمرأة، إضافة لعضويتها لعدد من اللجان الوطنية والدولية.

وضمت قائمة المجلة في عدد مارس الجاري عدد من السيدات الرائدات على مستوى الوطن العربي والشرق الأوسط، ومن بينهن نساء بارزات في مجالات الخدمة العامة والشأن الاقتصادي والاجتماعي. وركزت المجلة في اختياراتها للنساء الأكثر تأثيراً على معيار أساسي يقيس جهود النساء في تحقيق تكافؤ الفرص بين الجنسين، ووصفت هيئة التحرير المجموعة المختارة بأنهن "نساء يسهمن دون كلل بقيادة المجتمعات عن طريق القدوة والتمكين وإلهام الآخرين والعمل كقوة من أجل الخير في المجتمع".