ظهرت الفنانة المصرية الشهيرة، ياسمين صبري، مرتدية عقدا "نادرا" أهدته لها شركة المجوهرات "Cartier"، بعد اختيارها كسفيرة لأحدث حملات "Panthere de Cartier" بمنطقة الشرق الأوسط.

وأشارت ياسمين صبري إلى أن العقد الذي هو عبارة عن قطعة نادرة على شكل تمساحين، مكون "من أكثر من 120 قيراطا"، ويحتوي على فصوص من الزمرد والمجوهرات الثمينة باللون الأخضر والأصفر، وأنه تم تصميمه من قبل "Cartier" في العام 1975، لافتة إلى أن وزن هذا العقد "ثقيل" ولكنه "يستحق عناء ارتدائه".

وكشفت ياسمين صبري أنها ثالث امرأة ترتدي هذه القطعة النادرة بالعالم، بعد الفنانة المكسيكية، ماريا فيليكس، والفنانة الإيطالية المشهورة، مونيكا بيلوتشي، التي ارتدته في عام 2006 بمهرجان "كان".

وذكرت الفنانة المصرية قصة العقد وقالت إن الممثلة المكسيكية، ماريا فيليكس، كانت تمتلك تمساحين صغيرين، وذهبت لـCartier في العام 1975، وطلبت تصميم عقد على هيئة التماسيح، وبعد عدة شهور تم تصميم العقد، وأصبح قطعة نادرة يحتفظ بها حتى الآن.