أدى خلاف بين عائلتين إلى مقتل 8 أشخاص، بينهم امرأة، إضافة إلى عدد من المصابين في ريف مدينة القامشلي التابعة لمحافظة الحسكة، بشمال شرق سوريا.

وذكرت وسائل إعلام وصفحات إخبارية محلية أن اقتتالا نشب بين عائلتين تنتميان لعشيرة الراشد في قرية الدلاوية، وأن من بين القتلى عائلة متكونة من أب وأم وأحد أولادهما، (من عائلة الحلاب)، إضافة إلى أخوين اثنين من عائلة أخرى (الحسو).

وذكرت بعض تلك الوسائل أن سبب الاقتتال هو دخول أغنام تعود ملكيتها لإحدى العائلتين (الحسو) أرضا زراعية للعائلة الأخرى (الحلاب)، وأدت ملاسنة أعقبت طرد الأغنام إلى استخدام السلاح، ما أدى إلى مقتل رجل وزوجته وابنه وإصابة ابن آخر إصابة خطرة.

ولدى تدخل شقيق القتيل وابنه قتلا أيضا، قبل أن يأتي شاب من عائلة القتلى ليقتل 3 من عائلة القاتل، ويصيب آخرين.

لتخسر العائلة الأولى 5 من أفرادها بينهم 3 من أسرة واحدة، وتخسر العائلة الأخرى 3 من أفرادها، بينهم شقيقان.