شهدت منصة المنامة لتبادل حركة مرور الإنترنت ((Manama-IX انتعاشًا في حجم البيانات المتداولة خلال العام الماضي نظرًا إلى زيادة الإقبال على استخدام الانترنت، وخصوصًا التطبيقات الأكثر استهلاكًا للنطاق العريض، بالإضافة إلى الألعاب الالكترونية وبث الفيديو وشبكات المحتوى وكذلك الخدمات الحديثة مثل انترنت الأشياء وتقنية الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة.

تقدم منصة المنامة تحسنًا في الأداء لأعضائها المنتسبين حيث يتم توجيه حركة مرور الإنترنت بطريقة عملية ومستقرة تعتمد على السرعة والأمان بالإضافة إلى الفاعلية في التكلفة، مما يمنح الأعضاء من مزودي الخدمات إمكانية تقديم زمن استجابة أقصر ينعكس ايجابًا على تجربة المستخدمين من الخدمات. وقد ساهم ذلك بتعزيز مكانة منصة المنامة كنظام بيئي مثالي يُسهل تبادل حركة مرور الإنترنت لأعضاء المنصة عبر منصة محايدة، علاوة على توطين حركة مرور الإنترنت بين المشغلين وتوفير المزيد من المرونة عند إدارة اتصالاتهم. وتسعى منصة المنامة إلى جذب المزيد من المستخدمين الجدد من خلال مزاياها.

شهدت منصة المنامة نموًا يبلغ عشرين ضعف مستوياتها على مدار الـ 12 شهرًا الماضية، وذلك نظرًا للآثار المترتبة عن جائحة COVID-19 التي نتج عنها نمو متزايد في حركة تبادل البيانات مما جعل منصة المنامة المنصة الأسرع نموًا في المنطقة منذ إنشائها في عام 2019، ومن المتوقع استمرار معدلات النمو في المستقبل. ولتلبية الاحتياجات المتنامية لحركة مرور الانترنت، تمت ترقية المنصة وذلك بزيادة الموارد وسعة تخزين البيانات، مما يسمح بتبادل عدد أكبر من البيانات عبر المنصة من قبل شبكات تزويد المحتوى (CDNs) ومزودي الحلول السحابية وشبكات الألعاب الالكترونية.

وتعقيبًا على ذلك، قال السيد هاني عسكر القائم بأعمال مدير عام قطاع الأعمال العالمية بشركة بتلكو: "إنه لمن دواعي سرورنا أن نشهد إمكانية منصة المنامة بتلبية احتياجات الأعضاء وذلك عن طريق تحسين زمن الاستجابة عبر الإنترنت ضمن نظام بيئي فعّال. فمنذ تدشين منصة المنامة، شهدت حركة مرور الإنترنت نموًا هائلاً، وهو ما يعكس نجاح الجهود المبذولة لتلبية احتياجات زبائننا في دول المنطقة."

وأضاف قائلاً: "تلعب منصة المنامة دورًا هامًا في تيسير العمليات التشغيلية عبر الإنترنت وذلك عبر تسهيل خدمات الإنترنت التي تمّكن مختلف أدوات التواصل عن بُعد بين مختلف الدول. نحن نمتلك رؤية استراتيجية واضحة ترتكز على الاستثمار في منصة المنامة لتكون مركزًا رائدًا لتبادل الإنترنت إقليميًا."

وأختتم بقوله: "تدعم منصة المنامة مساعينا الرامية إلى المساهمة في تطوير خدمات الإنترنت بجميع دول المنطقة، وذلك بما يتماشى مع رؤية مملكة البحرين الوطنية في ابرازها كمركز محوري للتقنية الرقمية اقليميًا."