أشادت السيدة فوزية بنت عبد الله زينل رئيسة مجلس النواب بالقرارات التي أعلنها الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا بعد العرض على اللجنة التنسيقية، وفق المستجدات والمعطيات، وربط تلك القرارات بأخذ جرعتي التطعيم، بهدف ضمان صحة وسلامة الجميع، وحماية الآخرين، ودعم تسريع العودة للحياة الطبيعية، وضمان استمرار العمل في القطاعات والمجالات الاقتصادية وغيرها.

معربة عن بالغ الشكر والتقدير، وعظيم الثناء والاعتزاز، بالتوجيهات الملكية السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وفق منهجية إنسانية حضارية رفيعة، تؤكد الدور البارز لمملكة البحرين في دعم الجهود العالمية للتصدي لفيروس كورونا، وبالرؤية القيادية الإدارية الرفيعة والمتميزة التي ينتهجها صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، بكل حكمة واقتدار، وفق خطوات مدروسة حكيمة، وثابتة وراسخة، من أجل ضمان صحة وسلامة الجميع، ومن أجل حماية الوطن والمواطن والمقيم، ومستقبل مملكة البحرين، تحقيقا لتطلعات ورؤى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وفي ظل المسيرة التنموية الشاملة.

مؤكدة أن قرارات الفريق الوطني الطبي، تصب في صالح الإجراءات الصحية والوقائية، وأن دعم حملات التطعيم، وزيادة الوعي المجتمعي، من شأنه أن يحقق لمملكة البحرين والجميع، من مواطنين ومقيمين، التطلعات والآمال، والخير والنفع، والنماء والازدهار.

وأهابت بالمواطنين والمقيمين بالتجاوب الكريم مع الحملة الوطنية وأخذ جرعتي التطعيم، وفق كافة الخيارات المتاحة، والتسهيلات المطروحة، والعمل معا من أجل دعم جهود فريق البحرين بعزم وطني وشراكة مجتمعية وحضارية، ومسئولية وأمانة، ومؤكدة ثقتها بوعي المجتمع البحريني على تطبيق معايير التباعد الاجتماعي، ولالتزام بالتدابير الاحترازية، من أجل مواصلة قصة النجاح، وتجاوز لتجاوز تحدي جائحة كورونا، وحماية الأسرة والمجتمع، من مواطن ومقيم.