أفادت قناة المملكة الأردنية الرسمية اليوم الأربعاء أن الملك عبد الله الثاني سيوجه كلمة إلى الأردنيين بعد قليل.

تأتي تلك الكلمة بعد أيام على توقيف عشرات الأشخاص في البلاد في قضية أمنية. فمساء الأحد، أعلنت الحكومة أن الأجهزة الأمنية تابعت نشاطات تستهدف الوطن للأمير حمزة، ما استدعى توقيف عشرات المسؤولين.

كما أكد نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية، أيمن الصفدي حينها أن "التعامل مع الأمير حمزة سيتم في إطار العائلة الهاشمية"، حسب تعبيره.

"نقف جميعاً خلف الملك"

ولاحقا أعلن الديوان الملكي الأردني توكيل الأمير الحسن بن طلال، عم الملك عبدالله الثاني، للتعامل مع الموضوع.

ومساء الاثنين أكد الأمير حمزة ولاءه للعاهل الأردني، كاتبا في رسالة موقعة من قبله: "نقف جميعاً خلف الملك في جهوده لحماية الأردن ومصالحه الوطنية".

ثم أعلنت السلطات الأردنية صباح أمس الثلاثاء حظر النشر في تلك القضية، التي أثارت ضجة في البلاد خلال الأيام الماضية.