مشيداً برعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة للمشاريع الطلابية المتميزة

احتفلت وزارة التربية والتعليم بالمدارس الفائزة في النسخة الثالثة من مسابقة خالد بن حمد للابتكار في الذكاء الاصطناعي، حيث قام سعادة الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم بتكريم تلك المدارس، مشيداً بالرعاية التي يوليها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية للأعمال والمبادرات الطلابية المتميزة، وذلك من خلال إطلاق مسابقة سموه للابتكار في الذكاء الاصطناعي، مما ينعكس إيجاباً على تحفيز المؤسسات التعليمية على بذل المزيد من العطاء وتقديم الإبداعات في هذا المجال.

هذا وقد فاز فريق مدرسة الفاتح الثانوية للبنين بالمركز الأول على مستوى المدارس والجامعات المشاركة عن مشروع (التصرف في حاويات النفايات باستعمال تقنية إنترنت الأشياء وبرمجيات الذكاء الاصطناعي)، وبجائزة أفضل تكنولوجيا عن مشروع (برنامج مراقبة حضور وانصراف الموظفين باستعمال تقنية التعرف على الوجه)، كما فاز فريق مدرسة الاستقلال الثانوية للبنات بجائزة أفضل مشروع في القطاع الخاص عن مشروع (Pharmacy 4D)، وحصل فريق مدرسة سار الثانوية للبنات على جائزة (Feasibility Award) عن مشروع (تطبيق عالم سحّوب)، حيث توجه الوزير بالتهنئة إلى الفائزين في المسابقة، شاكراً ومقدراً الجهود التي بذلوها لإنتاج هذه المشاريع المتميزة، ومؤكداً حرص الوزارة على تقديم الدعم للموهوبين وتطوير قدراتهم في كافة المراحل الدراسية.

حضر اللقاء الأستاذة لطيفة البونوظة الوكيل المساعد للتعليم وعدد من المسئولين في الوزارة.

الجدير بالذكر أن مشروع (التصرف في حاويات النفايات باستعمال تقنية إنترنت الأشياء وبرمجيات الذكاء الاصطناعي) يهدف إلى تخفيض تكاليف تفريغ الحاويات وتقليص الزمن المخصص لذلك، باستعمال تقنية الذكاء الاصطناعي في تحديد مواقع الحاويات المتوقع امتلاؤها، وتحديد المسار الأفضل للمركبات المخصصة لهذا الغرض لتجميع أكبر عدد ممكن في أقصر وقت، ويهدف مشروع (برنامج مراقبة حضور وانصراف الموظفين باستعمال تقنية التعرف على الوجه) إلى مقاومة انتشار فيروس كورونا كوفيد-19 من خلال تطبيق تقنية التعرف على الوجه، وتحليل بيانات انتظام الموظفين في العمل سعياً نحو رفع إنتاجيتهم، أما مشروع (Pharmacy 4D) أي الصيدلية ذات الأبعاد الأربعة، فيسهم عبر تطبيق خاص في مسح الوصفة الدوائية للوصول إلى الصيدليات التي توفر الدواء، وفي حال عدم توفره، يتم إرسال إخطار بهذا الأمر إلى الجهات المعنية في وزارة الصحة لاتخاذ ما يلزم، أما مشروع (تطبيق عالم سحّوب) فهو تطبيق تعليمي ذكي يوفر مجموعة من الخدمات التعليمية المتنوعة للأطفال، بالشكل الذي يعزز من مهاراتهم الاجتماعية ويساهم في دمج ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع، باعتماد استراتيجيات تعليمية مثل التعليم القصصي والتعلم من خلال الاستنتاج والتجارب في المختبرات الافتراضية، مع إمكانية قيام أولياء الأمور بمتابعة مدى التقدم الذي يحرزه أبناؤهم على هذا الصعيد.