أكد وزير الأوقاف المصري، على تكثيف حملات تعقيم وتطهير المساجد استعدادا لشهر رمضان على مستوى الجمهورية، مشيرا أسباب تحديد مدة زمنية معينة لصلاة التراويح.

وأوضح وزير الأوقاف، محمد مختار جمعة، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "mbc مصر" أن "الالتزام بالإجراءات سيضمن أن يظل بيت الله مفتوحا لآداء الصلوات" مشيرا إلى أنه وجه الأئمة والعمال بعدم افتعال المشاكل مع المصلين "بينصحوهم ولو ملتزموش بالإجراءات بيقفلوا المسجد"، وأن الإمام والعامل يرفعان مذكرة لمدير الإدارة بعدم التزام المصلين وسيتم في وقتها إغلاق المسجد.

وأكد أن من يتسبب في غلق المسجد يتحمل ذنبه أمام الله، "إحنا عاوزين نفتح المساجد ولا ضرر ولا ضرار وأن الساجد قبل المساجد والبشر قبل الحجر".

وتابع "طب أنت ربنا مديك طاقة وعايز تتعبد وتتهجد يبقى براحتك في بيتك الليل كله والنبي مقالش من قام رمضان في المسجد وصلاة القيام في الليل أدعى للإخلاص" مشددا على أن الإخلاص الحقيقي في العبادة المفردة وليست الجماعية.

وعلق جمعة على منع موائد الرحمن، مشيرا إلى أنه يمكن استبدالها بتوزيع أكل وأموال للفقراء لشراء احتياجاتهم.