صممت الجامعة الخليجية دورة تدريبية تعد الأولى من نوعها في العالم بالشراكة مع أكاديمية التعليم العالي البريطانية وبإشراف مباشر من رئيس الجامعة الخليجية سعادة الدكتور مهند المشهداني، بعنوان:

“Teaching and Learning Online: Mobile learning in Digital technology” وذلك لجميع منتسبيها من أعضاء الهيئة التدريسية، كما تأتي من تقديم الدكتورة كاي هاك.

و ستركز هذه الدورة العملية على آليات أستخدام "الموبايل" في طرق التدريس والتقييم وكذلك مستقبل التعليم في ظل التطور الهائل في تقنيات "Mobile Learning"، وذلك بهدف تطوير أساليب استخدام التكنولوجيا الحديثة في التدريس والتقييم إضافة لتفعيل الممارسات الرقمية التي يحتاجها الطلبة للتعلم والعمل بما يتماشى مع متغيرات العصر الرقمي، وآليات تعزيزها في مناهجهم الدراسية، وكذلك التعرف على أدوات التقييم المبتكرة التي تؤهل وتشجع الطالب على عرض قدراته الرقمية.

وستمتد الدورة لمدة شهر، متضمنة عدد من المحاور منها: طرق استخدام عدد من أنظمة الموبايل الرقمية لتخطيط وتصميم المحاضرات وأساليب الاستفادة من خصائص هذه الأنظمة المتطورة بما يتناسب مع الأهداف العامة لكل مقرر و تخصص، وكذلك استراتيجيات و تقنيات المحاضرات والفصول الدراسية وأنظمة التصويت، إضافة لاستخدم تقنيات "الموبايل" الرقمية لدعم تفاعلات التعلم المتزامن في الندوات عبر الإنترنت ومؤتمرات الفيديو، و غير المتزامن في حلقات المناقشة، كما تتطرق الدورة إلى استخدام “internet of things " في التعليم العالي.

وفي هذا الصدد، قال رئيس الجامعة الخليجية الدكتور مهند المشهداني: "حرصنا على تصميم هذه الدورة بشكل مميز وخاص للجامعة الخليجية بالتعاون مع أكاديمية التعليم العالي البريطانية حيث تم بناء جميع المحاور وفقًا لاحتياجات الأساتذة وتماشيًا مع التطورات التكنولوجية المتسارعة".

وأكد المشهداني: "أن إطلاق هذا النوع من الدورات والورش يساهم في تحقيق تطلعات الجامعة في مجال تطوير الأداء البشري عبر إمداد الكادر الأكاديمي والإداري بأحدث المعارف التكتولوجية والمهارات والنظريات العلمية والعملية، مضيفًا أن إدارة الجامعة تعمل بشكل دائم على تنمية مهارات منتسبيها، مما ينعكس بشكل إيجابي على الطلبة وعلى سير البيئة التعليمية بشكل فعال وبجودة عالية.

كما أشارت رئيس وحدة تطوير الموظفين الأستاذة شيرين مراد إلى أن الجامعة الخليجية تمنح أولوية بالغة لتعزيز استخدام الأساتذة والموظفين للتقنيات الحديثة، وتسعى باستمرار لدعم مبادراتهم في التعلم، عبر سلسلة من الدورات المتنوعة، أهمها هذه الدورة إضافة لدورة الزمالة البريطانية و دورة مبادئ تصميم المحاضرات التعليمية “instructional Design”، التي تزود الأساتذة بالأدوات الحديثة في مجال التعليم والتعلم ليتم تنفيذ المحاضرات بطريقة مبتكرة.

ومن جانبها عبرت رئيس قسم الإعلام والعلاقات العامة الدكتورة نجلاء الجّمال عن خالص تقديرها للجامعة الخليجية على تقديمهم لهذا النوع من الدورات التي تساهم في رفد العملية التعليمية بالأساليب العلمية التدريسية الحديثة التي تتماشى مع التطورات العالمية والتي تلبي احتياجات سوق العمل المستقبلية مما يؤكد على الحرص المستمر الذي توليه الجامعة الخليجية بهدف تطوير مهارات الاساتذة وتعزيز التفعيل الإبداعي للأدوات والوسائط الحديثة التي تسهل نقل المعلومات للطلبة بشكل تفاعلي سواء عن بعد أو داخل الصفوف الدراسية.

والجدير بالذكر أن الجامعة الخليجية تستعد لاستحداث برنامجي بكالوريوس في ( الهندسة الكهربائية والإلكترونية) و ( الهندسة الميكانيكية ) وذلك بالتعاون مع جامعة نورثهامبتون في المملكة المتحدة، كما تعد الجامعة الخليجية واحدة من أولى الجامعات الخاصة في مملكة البحرين، حيث تقدم ٤ برامج أكاديمية معتمدة من مجلس التعليم العالي وحاصلة على الثقة من هيئة جودة التعليم والتدريب، وهم: بكالوريوس المحاسبة والنظم المالية، بكالوريوس إدارة الموارد البشرية، بكالوريوس الإعلام وبكالوريوس هندسة التصميم الداخلي.