رويترز


أفادت وسائل إعلام بريطانية أن الدوري الإنجليزي الممتاز طلب من المديرين التنفيذيين للأندية التي شاركت في تأسيس دوري السوبر الأوروبي التنحي عن اللجان الرئيسية للدوري الإنجليزي الممتاز أو المخاطرة "بالإبعاد القسري".

وقالت شبكة سكاي سبورتس إن رئيس الدوري الإنجليزي الممتاز، ريتشارد ماسترز، اتصل بمسؤولين تنفيذيين من أرسنال ومانشستر يونايتد وتشيلسي وليفربول ومانشستر سيتي يوم الأربعاء طالباً منهم التخلي عن مناصبهم، علماً بأن توتنهام هوتسبير غير ممثل في أي من اللجان الرئيسية في الدوري الإنجليزي الممتاز.

ورئيس تشيلسي بروس باك هو عضو في لجنة التدقيق والمكافآت في الدوري الإنجليزي الممتاز، بينما الرئيس التنفيذي لأرسنال فيناي فينكاتشام والرئيس التنفيذي لمانشستر سيتي فيران سوريانو عضوان في المجموعة الاستشارية الاستراتيجية.

ونائب الرئيس التنفيذي لمانشستر يونايتد إد وودوارد ورئيس فريق ليفربول توم فيرنر هما جزء من مجموعة كلوب برودكاست الاستشارية.

ويأتي ذلك في أعقاب اجتماع عقد يوم الثلاثاء بين أندية الدوري الإنجليزي الممتاز الـ14 التي لم تشارك في دوري السوبر ليغ والتي رفضت "بالإجماع وبقوة" خطط المسابقة.

وكانت أندية الدوري الإنجليزي الممتاز الـ6 التي اشتركت في تأسيس مشروع دوري السوبر قد انسحبت يوم الثلاثاء بعد رد فعل عنيف من المشجعين واللاعبين والحكومة البريطانية، إلى جانب تهديدات الحظر والعقوبات من الهيئات الحاكمة في أوروبا والعالم.

وانسحب أتليتيكو مدريد الإسباني وإنتر ميلان الإيطالي يوم الأربعاء، بينما أشار ميلان إلى أنه تخلى أيضاً عن المشروع.

وقال رئيس يوفنتوس أندريا أنيلي إن المنافسة لا يمكن أن تستمر أكثر من ذلك بعد انسحاب الفرق الإنجليزية لكن رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز قال إن المشروع لم يمت بعد.