وليد صبري

قدمت استشاري تقويم الأسنان والفكين د. هناء أحمد الخان "نحو 14 نصيحة تتعلق بالتخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان، أبرزها، شرب كميات وفيرة من المياه بين الإفطار والسحور، والإقلال من تناول الأطعمة ذات الروائح النفاذة، وتناول البقدونس الطازج، والإكثار من تناول الفواكه والخضروات الهشة، وتجنب تناول الأطعمة الحارة والمالحة، والتوقف عن التدخين، وتنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون، واستخدام غسول المضمضة للتخلص من البكتيريا الموجودة في الفم".

وأضافت في تصريحات لـ"الوطن"، "تعتبر مشكلة انبعاث رائحة الفم الكريهة لدى البعض أثناء الصيام وفي شهر رمضان من الأمور المزعجة والمحرجة، ويكون سببها نتيجة عدم العناية بشكل جيد بنظافة الأسنان واللسان".

وذكرت أن "سبب انتشار ظاهرة انبعاث الرائحة الكريهة للفم في رمضان يعود إلى أن البعض من الأشخاص يكون لديهم مشاكل في الأسنان كالتسوس أو التهاب في اللثة أو ترسبات جيرية على الأسنان، وكذلك يمكن أن تؤدي التغييرات في العادات الروتينية اليومية واضطرابات أوقات النوم خلال فترة الصيام إلى عدم الاهتمام الكافي بنظافة الفم، وهذا ما يمكن أن يضرُّ بصحة الأسنان والمعاناة من مشاكل رائحة الفم الكريهة وأمراض اللثة".

وأوضحت د. هناء الخان أنه "يوجد في الفم أكثر من 600 نوع من البكتيريا وظيفتها تحليل بقايا الطعام في الفم، وخلال هذه العملية تفرز تلك البكتيريا غازات تكون مسؤولة عن الرائحة الكريهة، وعند إفراز اللعاب فإنه يحافظ على عدد معين من البكتيريا فبالتالي لا تخرج الرائحة الكريهة".

وقالت إنه "من الأسباب أيضاً، إن البعض يعاني من التهابات مزمنة كالتهابات الجيوب المزمنة والتهاب اللوزتين المزمن مما يسبب رائحة في الفم، وكذلك من المسببات أن الرائحة تزداد في رمضان بسبب الجفاف وعدم تنظيف الأسنان بالشكل الجيد، والبعض يتجنب التمضمض في شهر رمضان سواء المضمضة بالماء أو غسول الفم

إلى جانب، الذين يعانون من الارتداد أو الارتجاع المريئي، فالحموضة عندما تخرج من المعدة إلى الفم تسبب رائحة الفم، هذا بجانب زيادة نسبة تسوس وتآكل الأسنان بسبب هذه الاحماض المرتجعة إلى الفم مما يزيد من التسبب في رائحة الفم الغير مستحبة".

ولفتت إلى أن "نقص بعض الفيتامنيات، كفيتامين بي 12، ونقص الحديد من الممكن أن يؤدي إلى رائحة في الفم الكريهة".

ونصحت باتباع نحو 14 طريقة للتخلص من رائحة الفم في رمضان، على النحو التالي:

1- يجب شرب كمية وفيرة من المياه بين فترة الفطور والسحور.

2- التمضمض بالماء أثناء الصيام بشكل خفيف، بحيث لا يتم بلع الماء.

3- التخفيف من تناول الأطعمة ذات الروائح النفاذة، لأنه في بعض الأحيان قد يكون سبب الرائحة الكريهة هو عدم تخلص الجسم من الأطعمة ذات الروائح النفاذة كالثوم والبصل وسمك التونا والبهارات الثقيلة.

4- عدم الإكثار من شرب القهوة، بعض أنواع القهوة لها روائح قوية.

5- تناول البقدونس الطازج، حيث يعمل البقدونس كمعقم طبيعي للفم.

6- الإكثار من تناول الفواكه والخضراوات الهشة، كالتفاح والخيار والبطيخ فهي تنظف الفم بشكل طبيعي.

7- الابتعاد عن تناول الأطعمة الحارّة والمالحة أثناء الإفطار والسحور من أجل تجنّب حصول الجفاف خلال ساعات الصيام.

8- التوقف عن التدخين والذي يعتبر من أهم مسببات رائحة الفم الكريهة وتلوث الأسنان بالمواد السامة التي تنتج عن التدخين.

9- التدخين سبب في تقليل إفراز اللعاب وزيادة لزوجته والذي يؤدي إلى تغيير الوسط في الفم ويسبب الرائحة الكريهة وزيادة التهابات اللثة وأنسجة الفم، ناهيك عن المواد المسرطنة التي تنتح أثناء التدخين.

10- تنظيف الأسنان بعد السحور وعند الاستيقاظ من النوم، والتركيز على تنظيف اللسان.

11- استخدام الخيط لتنظيف الأسنان بانتظام لتجنّب تراكم البكتيريا وخصوصاً ما بين الأسنان، لأنَّ فرشاة الأسنان لا تستطيع الوصول إليها.

12- استخدام مكشطة لتنظيف اللسان للتخلص من البقايا البيضاء التي تغطي اللسان، وهذا ما يمكن أن يكون في كثير من الأحيان سبباً لرائحة الفم الكريهة.

13- بالنسبة إلى من لديه جهاز لتقويم الأسنان فإن احتمالية الرائحة غير المستحبة تزيد وذلك في حال عدم قيامه بتنظيف أسنانه بالطريقة الكافية، حيث انه مع وجود أجهزة تقويم الأسنان تزيد نسبة تجمع بقايا الطعام على الأسنان وإن لم تتم إزالتها وتنظيف الأسنان والجهاز جيداً فإنها ستتخمر وينتج عنها الرائحة الكريهة للفم ناهيك عن تسوس الأسنان والتهابات اللثة.

14- معرفة المشاكل الرئيسة في الأسنان المسببة لرائحة الفم وعلاجها وذلك بزيارة طبيب الأسنان للفحص والعلاج.