أحمد خالد

أكدت المقيمة الإماراتية في البحرين خولة علي أن من أبرز العادات الإماراتية في رمضان تبادل الأطباق مابين البيوت، مشيرة إلى أن العادات الإماراتية والتقاليد برمضان مشابهة للبحرين والخليج، مبينة أن من أكثر الأطباق الرئيسة بالمائدة الإماراتية في رمضان هي الهريس والعيوش.

تقول خولة علي: "من العادات والتقاليد الإماراتية في رمضان، النقصة وهي عادة من التراث الإماراتي والخليجي وتتم فيها تبادل الأطباق ما بين الجيران والأقارب ومن العادات أيضاً إقامة التجمعات حيث يجتمع أقرباء الأسرة على المائدة".

وأضافت: "الأطباق الإماراتية الرئيسة في رمضان هي الهريس والمجبوس وأنواع العيوش مع اللحم، والثريد، والسمبوسة والرقاق وبعد الفطور نتناول الحلويات كأم علي والبسبوسة والبقلاوة فعادات رمضان في الإمارات كمثلها في البحرين وباقي دول الخليج".

وتابعت:" لا أشعر بالغربة في البحرين كون عاداتنا الإماراتية وتقاليدنا مشابهه للبحرين".

وعن الأكلات البحرينية التي تحبها في رمضان فقالت:" الغوزي والكباب البحريني والثريد والحلوى البحرينية والمجبوس البحريني بالبهارات البحرينية".

وختمت بالقول: "لم يتغير علي الكثير، سوى أن بعض من المناسبات ألغيت فلا نشاهد الغبقات كما بالسابق".