سكاي نيوز عربية


وجهت السلطات الإسبانية اتهاما لرجل ظهرت عليه أعراض كوفيد -19، وكان يسعل على زملائه في العمل، وأخبرهم "سأعطيكم جميعا فيروس كورونا"، وذلك بعد أن أصاب 22 شخصًا بالمرض.

وأفادت الشرطة الإسبانية بأن تحقيقها بدأ بعد تفشي فيروس كورونا في الشركة، حيث كان الرجل البالغ من العمر 40 عامًا يعمل في جزيرة مايوركا الواقعة على البحر المتوسط.

وقالت الشرطة في بيان إنه قبل أيام من تفشي المرض، ظهرت على الرجل أعراض كوفيد -19، لكنه رفض اقتراحات زملائه بالعودة إلى المنزل والعزل الذاتي.

وبعد نهاية دوام عمله، وعندما لم يُظهر الرجل أي تحسن، ذهب لإجراء اختبار "بي سي أر" قبل زيارة للصالة ألعاب رياضية والعودة إلى العمل في اليوم التالي، رغم أن الرؤساء أخبروه بالعودة إلى المنزل بعد أن ظهر ارتفاع درجة حرارته إلى نحو 40 درجة مئوية، إلا أن الرجل رفض.

وكان الرجل يتجول في مكان عمله، ويخفض قناع وجهه ويسعل على الناس، قائلاً "سأصيبكم جميعًا بفيروس كورونا"، وفقًا للشرطة.

في نهاية اليوم، جاءت نتيجة اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل إيجابية. ثم تم اختبار زملائه، وحصل خمسة منهم على نتائج إيجابية. قالت الشرطة إنهم بدورهم أصابوا أقارب بينهم ثلاثة أطفال.

وفي صالة الألعاب الرياضية التي زارها الرجل، ثبتت إصابة ثلاثة أشخاص وإصابة أفراد أسرهم أيضًا.

ونقلت "أسوشيتد برس" عن الشرطة إن أيا من المصابين لم يحتج دخول المستشفى.

وذكرت وكالة أنباء يوروبا برس الإسبانية أن قاضيا اتهم الرجل، الذي لم تحدد الشرطة هويته، وأفرج عنه مساء السبت في انتظار المحاكمة.