* الشاعر: من المهم إطلاع العالم على إنجازات البحرين في الحريات وحقوق الإنسان

* البحرين منارة للفكر والتعايش والتسامح الديني والإبداع والمعرفة

* المملكة دولة مؤسسات وقانون وحصن ضد تيارات التطرف والإرهاب وخطاب الكراهية

وقع رئيس الرابطة البحرينية الأوروبية للتواصل الاجتماعي عبدالله الشاعر مع عضو مجلس إدارة المجموعة العربية الأفريقية لحقوق الإنسان ذات العضوية الاستشارية بمجلس حقوق الإنسان شريف عبدالحميد اتفاقية لتأسيس منصة إعلامية حقوقية بحرينية في جنيف بسويسرا.

وستبدأ المنصة الإعلامية باستغلال الفضاء الإلكتروني الواسع ووسائل التواصل الاجتماعي وربطها من خلال تقنية متقدمة لبث تقارير ومعلومات عن البحرين بعدد من اللغات من منصة اعلامية حقوقية من جنيف المقر الدولي لهيئات الأمم المتحدة المختصة بحقوق الإنسان.

وقال عبدالله الشاعر إنه من المهم للعالم والمنظمات ووسائل الإعلام الدولية أن تطلع علي إنجازات البحرين الملموسة في تعزيز وترسيخ واحترام حقوق الإنسان والحريات والبحرين منارة للفكر والتعايش والتسامح الديني والإبداع والمعرفة أنها دولة المؤسسات والقانون والحصن ضد تيارات التطرف والإرهاب وخطاب الكراهية وعززت السلام بالمنطقة، والمنصة ستعزز مكانة البحرين عربياً ودولياً في المجال الإعلامي الصادر من منظمات (غير حكومية)، خاصة أن وسائل الإعلام الحديثة تلعب دوراً هاماً في نشر وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان وزيادة الوعي المجتمعي الدولي بها.

وأشاد الشاعر بدور المجموعة العربية الأفريقية لحقوق الإنسان ومجلس الإدارة برئاسة فيصل فولاذ وجهودها الدولية الهامة وشكرهم علي دعم المنصة الإعلامية الحقوقية البحرينية من جنيف التي ستعزز الدبلوماسية الحقوقية الشعبية، ودور البرامج التلفزيونية والإذاعية والصحافة وبرامج التواصل الاجتماعي في تعزيز سجل وسمعة البحرين علي كافة الأصعدة وفي متابعة مسائل الحقوق الإنسانية، وسيعقب ذلك إنشاء منصات أخرى وتفعيل الدبلوماسية الشعبية.