سجل مانشستر سيتي هدفين في شوط المباراة الثاني، ليحوّل تأخره بهدف نظيف أمام مضيفه باريس سان جيرمان إلى فوز (2-1) في مباراة جمعتهما الأربعاء، بالدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا.

هز سان جيرمان شباك ضيوفه بعد 15 دقيقة فقط من انطلاق المباراة عبر المدافع ماركينيوس برأسية قوية، وتعادل كيفين دي بروين في الدقيقة 60 بكرة خادعت الحارس كيلور نافاس، وفي الدقيقة 71 سجل رياض محرز هدفًا من ضربة ثابتة.

وشهدت المباراة طرد إدريسا غاى لاعب الفريق الفرنسي في الدقيقة 77 بعد تدخل عنيف ضد إيلكاي غوندوغان لاعب وسط مانشستر سيتي.

وتناوب الفريقان السيطرة على شوطى المباراة. فكانت الـ45 دقيقة الأولى شاهدة على تفوق كبيرٍ لباريس سان جيرمان لكنّه اكتفى بتسجيل هدف واحد.

ومالت الكفة في شوط المباراة الثاني نحو السيتزنز، ونجحت كتيبة بيب غوارديولا في استغلال الفرص بشكل مثالي، وكان بإمكانها تسجيل الهدف الثالث في الدقائق الأخيرة من المباراة.

ويعد مانشستر سيتي الفريق الوحيد الذي لم يتلقَ أي هزيمة في النسخة الحالية من دوري الأبطال.

يُذكر أن مباراة الإياب بين الفريقين تقام الثلاثاء المقبل. ويلتقي الفائز مع الفائز من مباراة تشيلسي وريال مدريد في نهائي البطولة.