بعد أكثر من سنة وشهرين و١٢ يوم على اغلاق جسر الملك فهد تعود حركة المسافرين على جسر الملك فهد بشكل تدريجي ضمن اجراءات واحترازات الهدف منها الرجوع الآمن للمسافرين

وذكر عبدالحكيم ابراهيم الشمري رجل الاعمال والعضو بمجلس غرفة البحرين انه من المعروف ان جسر الملك فهد كان يخدم اكثر من أربعين ألف مسافر يوميا بالايام العادية وعلى مدى اكثر من ثلاثين عام حيث توقفت حركة المسافرين بعد قرار اغلاق الحدود في عدد من دول العالم ومنها المملكة العربية السعوديه.

وقدد عززت السعودية ودول مجلس التعاون من إجراءاتها الاحتياطيه لفتح الحدود بعدد من الاجراءات منها تطعيم عدد كبيرة من المواطنين والمقيمين احترازا من عودة تفشي الجائحة .

واكد الشمري ان قرار فتح جسر الملك فهد سيكون له انعكاسات إيجابية مباشرة على الحركة السياحية والاقتصادية نظرا للقرب الجغرافي والاجتماعي الذي يجمع المملكة العربية السعودية وملكة البحرين .