أ ب


رجح رئيس هيئة الأركان المشتركة للجيش الأمريكي الجنرال مارك ميلي مواصلة بلاده تدريب القوات الجوية الأفغانية في دول أخرى، بعد الانسحاب من أفغانستان.

وقال: "الولايات المتحدة لم تستقر بعد على خطة لمواصلة دعم القوات الجوية الأفغانية، والتي تعتمد بشكل كبير على الولايات المتحدة في الصيانة والتدريب والإصلاح".

وأضاف: "ربما يتعين تقديم بعض المساعدات الأمريكية من خارج البلاد، لكن المسؤولين في البنتاغون يبحثون أيضا، عما إذا كان من الممكن تحويل بعض العقود للسيطرة الأفغانية".

من جهته، أقر وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن بأن "الاستمرار بدون الدعم الأمريكي على الأرض سيكون تحديا للأفغان وهم يحاولون صد متمردي حركة طالبان" وأضاف أن "الانسحاب يسير وفقا للخطة".