قالت شركة كولونيل لأنابيب النفط إن أكبر خطوط أنابيب البنزين والسولار في الولايات المتحدة توقفت عن العمل يوم الجمعة بعد هجوم سيبراني

وتعمل الشركة على استخدام أنظمة دون اتصال بالإنترنت لاحتواء التهديد الذي أوقف جميع العمليات وأثر على أنظمة تكنولوجيا المعلومات، بحسب بيان صادر عن الشركة اليوم السبت.

وعطل الهجوم شريانا أساسيا لإمدادات مكررات النفط، حيث يمكنه نقل 2.5 مليون برميل يوميا من البترول المكرر والمنتجات النفطية من ساحل الخليج إلى ليندن في نيو جيرسي. وينقل كذلك البنزين والديزل ووقود الطائرات لموزعي الوقود والمطارات من هيوستن إلى نيويورك.

واستعانت شركة تشغيل خط الأنابيب بشركة في مجال الأمن السيبراني التي بدأت التحقيق في طبيعة ونطاق الحادث. وذلك بعد إبلاغ شركة خطوط النفط جهات إنفاذ القانون والوكالات الفيدرالية الأخرى.

ارتفعت العقود الآجلة للبنزين في نايمكس 1.32 سنت، لتبلغ عند التسوية 2.1269 دولار للغالون الواحد يوم الجمعة في نيويورك.