في خطوة إلى الإمام بالنسبة للسيدات في جميع أنحاء المنطقة، أبرمت مجموعة سيدات الأعمال العالمية (IBWG) شراكة رسمية مع جمعية سيدات الأعمال البحرينية. حيث تم عقد هذه الاتفاقية الجديدة سعياً لمساعدة كلا الطرفين على تحقيق أهدافهما المشتركة والمتمثلة في دعم وتعزيز مكانة النساء المهنيات على مستوى المنطقة أجمع.

وتم توقيع بنود الشراكة والتعاون مؤخرا من خلال توقيع مذكرة تفاهم، وجاء ذلك من خلال اجتماع تبلور عبر تقنيات التواصل الافتراضي (زووم)، وضمن أجواء سادها الطابع الرسمي والتفاعل المتبادل بين كلتا المنظمتين من أجل تمكين دور المرأة وتوطيد علاقتهما في المرحلة الحالية والمستقبلية.

وحضر مراسم التوقيع أعضاء مجلس الإدارة من الجهتين، إضافة إلى سفيرات وسفراء مجموعة سيدات الأعمال العالمية بما في ذلك، السيد علي الجنابي، رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات شل في دولة الإمارات العربية المتحدة والسيد وجون ماكجوان من شركة جلوبال للمحاماة والاستشارات القانونية.

وتنص مذكرة التفاهم على أن يعمل الطرفين معاً لتوسيع نطاق شبكات أعمالهما، وتبادل الخبرات والرؤى ذات الصلة، فضلاً عن تسهيل برامج البحث المشتركة، واستضافة الفعاليات التعاونية التي ترتقي بعملية استدامة تمكين المرأة، وتوحيد الجهود في نهاية المطاف لترسيخ دورها في مبادرات الأعمال في دول مجلس التعاون الخليجي.

وبهذه المناسبة، قالت المهندسة جوليزار جونيان، رئيسة مجلس إدارة مجموعة العمل العالمية: “يسعدنا ويشرفنا توقيع هذه الاتفاقية الرسمية مع زميلاتنا في جمعية سيدات الأعمال البحرينية برئاسة السيدة أحلام جناحي، مضيفتاً بأن أمامنا مستقبلاً مشرقاً ونتطلع إلى رؤية ما يمكننا تحقيقه معاً. وتمكننا مذكرة التفاهم من إنشاء إطار عملي للتعاون المثمر والمضي قدماً في تطوير دور منظمتينا على حدٍ سواء. وأكدت جونيان خلال كلمتها على مواصلة العمل على تطوير مهارات ريادة الأعمال ورفع مستوى المهنية في مختلف مجالات الأعمال، والاستمرار في نهج عمل مثالي وفقاً للقوانين واللوائح الوطنية المتبعة في كلا البلدين.

تأسست مجموعة سيدات الأعمال العالمية في أبو ظبي في عام 1994، وجلُّ أعضائها هم من النساء المهنيات والرائدات من مختلف مجالات الأعمال والجنسيات والثقافات، وهن حريصات على التواصل والقيام بأعمال ذو قيمة ملموسة في عموم المنطقة. في الآونة الأخيرة، تمكنت مجموعة سيدات الأعمال العالمية بواسطة ديناميكية أعضائها من التكيف والبقاء بحالة نشطة أثناء فترة جائحة فيروس كورونا، واستمرت في استضافة عدد من الفعاليات البارزة وورش العمل الناجحة.

في ذات الشأن، تأسست جمعية سيدات الأعمال البحرينية في عام 2000 بهدف الجمع بين قادة بحرينيين استثنائيين. بالإضافة إلى السعي إلى تعزيز دور المرأة البحرينية في الأنشطة التجارية والاقتصادية والاستثمارية والإنمائية، يسعى المجتمع كذلك إلى إقامة علاقات مع مجتمعات مماثلة (مثل مجموعة سيدات الأعمال العالمية)، في كافة أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي والعالم أيضاً.

لمزيد من المعلومات حول مجموعة سيدات الأعمال العالمية، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.ibwgabudhabi.org ، ولمزيد من المعلومات حول جمعية سيدات الأعمال البحرينية يرجى تصفح الموقع الإلكتروني: www.bahrainbusinesswomen.com.