سماهر سيف اليزل

أصدرت وزيرة الصحة فائقة الصالح قرارًا بشأن الاشتراطات الواجب تطبيقها على صالات العرض بدور السينما.

وجاء في الاشتراطات "أن يقتصر دخول صالات السينما على الحاصلين على التطعيم أو المتعافين من الفيروس، وممن تقل أعمارهم عن 18 سنة، على أن يكون الإثبات بإبراز الوثيقة الدالة على ذلك أو من خلال تطبيق مجتمع واعي أو غيره من التطبيقات المعتمدة.

ومن الاشتراطات أيضا أن يتم حجز التذاكر مسبقا متى أمكن ذلك، وتحديد مداخل ومخارج منفصلة مع وضع منظمين عند الأبواب للتأكد من عملية دخول وخروج الزوار ومنع التزاحم والتأكد من وجود مسافات التباعد الاجتماعي.

وبحسب الاشتراطات كذلك يجب على مرتادي دور السينما وجميع العاملين الالتزام بلبس الكمام في جميع الأوقات وعدم خلعه إلا في حالة الأكل أو الشرب.

كما نصت الاشتراطات على تقليل الطاقة الاستيعابية لدور السينما بما لا يقل عن 50% من السعة الإجمالية وترك كرسيين بين كل مجموعة بما يضمن مسافة التباعد الاجتماعي المطلوبة، مع وضع منظمين للتأكد من التزام مرتادي دور السينما بالاشتراطات المطلوبة، بالإضافة إلى توفير الإمدادات الكافية من مستلزمات النظافة الشخصية كالصابون، ومعقمات اليد والمناديل الورقية وحاويات القمامة.