الراي


شب فجر اليوم، حريق محدود في أحد مواقع العمل في حقل برقان الكبير للنفط بالكويت، ما أدى إلى إصابة عاملين من عمال أحد مقاولي الشركة بإصابات طفيفة.

وكان قصي العامر الناطق الرسمي باسم شركة نفط الكويت، نائب الرئيس التنفيذي للشؤون الإدارية، قد كشف عن "اندلاع حريق محدود فجر اليوم في أحد مواقع العمل في حقل برقان الكبير مما نتج عنه إصابة عاملين من عمال أحد مقاولي الشركة بإصابات طفيفة وقد تم نقلهما على الفور الى مستشفى الأحمدي و هما بحالة مستقرة"، مشيرا إلى أنه "بسرعة استجابة الفرق المعنية بالشركة والتطبيق الفوري لخطط الطوارئ، تمت السيطرة على موقع الحريق، ولا يوجد أي تأثير على عمليات إنتاج النفط".

وأوضح قصي العامر أن "الشركة استجابت على الفور بجميع فرقها المعنية من إسعاف وإطفاء وعمليات والفرق المساندة الأخرى التابعة لها حسب الإجراءات والخطط المعمول بها في مثل هذه الحالات، كما تواجد في الموقع فرقة إسناد من قوة الإطفاء العام"، لافتا إلى أنه "كما هو معمول به في مثل هذه الحالات، سوف يتم تشكيل لجنة تحقيق للوقوف على أسباب الحادث حسب الإجراءات المتبعة بالشركة".

وكانت صحفة "الراي" الكويتية قد ذكرت في وقت سابق نقلا عن مصادر أن حريقا نشب في حقل برقان بسبب الغاز، والوضع تحت السيطرة، مشيرة إلى خروج عاملين كانا أصيبا بجروح طفيفة جراء الحريق من المستشفى، وذلك بعد التأكد من سلامتهما.