قرر مجلس الوزراء الكويتي، يوم الاثنين، إنهاء حظر التجول الجزئي المطبق في البلاد، وذلك اعتبارا من أول أيام عيد الفطر الساعة الواحدة صباحا.

وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة الكويتية طارق المزرم إن القرارات شملت إغلاق كافة الأنشطة التجارية اعتباراه من الساعة الثامنة مساء وحتى الساعة الخامسة فجر اليوم التالي.

وأشار المزرم إلى استثناء الصيدليات ومنافذ تسويق الأغذية والأسواق الموزاية وخدماتها، والمستلزمات الطبية والتموينية، والمطاعم والمقاهي، وخدمات الصيانة من القرار.

وقرر مجلس الوزراء، وفقا للمتحدث، فتح دور السينما والمسارح والسماح لاستلام الطلبات من المطاعم والمقاهي فقط، دون البقاء بالداخل، وذلك اعتبارا من أول أيام عيد الفطر.

كما قرر مجلس الوزراء تحديد نسبة عدد العاملين في مقار العمل العام والخاص بما لا يتجاوز 60 في المئة، وتتولى كل جهة حكومية تحديدة النسبة الملائمة لها بما لا يتجاوز هذه الحدود، وفقا لمقتضيات المسلحة العامة وظروف العمل.

وأوضح الناطق الرسمي باسم الحكومة إلى منع دخول البلاد للمقيمين من كل من نبيال، وباكستان، وبنغلاديش، وسريلانكا، سواء كان القدوم مباشرة أو عن طريق أي دولة أخرى لما لم يقيموا خارج تلك الدول مدة 14 يوما على الأقل.