أشاد السيد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى بعمق علاقات الصداقة القائمة بين مملكة البحرين واليابان، وما تشهده من تطور دائم في شتى المجالات في ظل ما تحظى به هذه العلاقات من رعاية واهتمام من قيادة البلدين الصديقين.

جاء ذلك خلال استقبال رئيس مجلس الشورى بمكتبه اليوم (الأربعاء) السيد مياموتو ماسايوكي، سفير اليابان لدى مملكة البحرين، وذلك بمناسبة تعيينه سفيراً لبلاده لدى المملكة.

واستعرض رئيس مجلس الشورى خلال اللقاء الدور الذي يضطلع به مجلس الشورى ضمن السلطة التشريعية، والانفتاح الذي تشهده مملكة البحرين في ظل العهد الزاهر لجلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه، ودعمها لكل ما من شأنه تحقيق الأمن والاستقرار القائم على التسامح والتعايش ورعاية حقوق الإنسان.

وأعرب رئيس مجلس الشورى عن تمنياته للسفير بدوام التوفيق والنجاح في مهام عمله الدبلوماسي، لافتًا إلى أهمية تعزيز سبل التعاون على كافة المستويات بين البلدين الصديقين، ومن بينها التعاون المشترك في مجال العمل التشريعي، والتنسيق في المحافل البرلمانية الدولية بما يحقق المصالح المشتركة التي تربط البلدين الصديقين، ويصب في تجاه دعم جهود تحقيق السلم والأمن في العالم.

من جانبه أشاد سفير اليابان بالتطور والتقدم الذي تشهده مملكة البحرين في العديد من المجالات، منوهًا بالإجراءات المتقدمة التي اتخذتها المملكة في التعامل مع جائحة فيروس كورونا، وما وفرته من خدمات على درجة عالية من التطور لكافة المواطنين والمقيمين.

وأكد السفير على العلاقات المتميزة التي تجمع البلدين والشعبين الصديقين، وضرورة استمرار التعاون وتعزيز القواسم المشتركة بين البلدين، معربا عن فخره واعتزازه لتمثيل بلاده لدى مملكة البحرين، متمناَ المزيد من التقدم والنماء والتطور للمملكة.