أيمن شكل

اشتكى مجموعة من طلبة كلية العلوم الصحية بجامعة البحرين من تغيير نظام الاختبارات التي تجرى بنظام "لوك داون"، وإلغاء حق الرجوع للأسئلة الذي كان يتيح للطلبة فرصة للتفكير واستغلال الوقت في حل أسئلة أخرى، وأكدوا أن ذلك الشرط مستحدث أحدث رعباً للطلبة بعد أن علموا به قبل الامتحان بأسبوع.

وقالت الطالبة "ر.ي" إن الاختبارات السابقة تمت بنظام "لوك داون" مع إمكانية الرجوع للسؤال، لكن تفاجأنا بالاشتراطات الجديدة التي لا تسمح للطالب بإعادة التفكير وتنظيم وقت الإجابة على الأسئلة بما يتناسب مع طبيعة الامتحان، مشيرة إلى أن جميع الكليات في جامعة البحرين يسمح لهم بالعودة للأسئلة، وبخاصة في الامتحانات الكتابية.

وأوضحت الطالبة "ي.ن" أنها من دفعة عام 2018، في تخصص التمريض ويتم تطبيق نظام "لوك دوان" لمراقبة وقت الامتحان، والذي لم يعترض عليه أحد من الطلبة باعتباره حقاً تضمن من خلاله الجامعة عدم حدوث حالات غش، لكنها أشارت إلى أن عدد الأسئلة الخاصة بالامتحان القادم أكبر من زمن الاختبار، حيث يبلغ 90 سؤالاً بينهم أسئلة تحتاج إجابات كتابية، وكل ذلك في زمن لا يتجاوز ساعتين فقط، وأضيف على ذلك أيضاً شرط عدم العودة للأسئلة.

من جانبها قالت الطالبة "ز.ع": "تفاجأنا قبل أيام من الاختبار بإلغاء خيار إمكانية الرجوع للأسئلة وتعديل الإجابات أو إكمال النواقص، وأن السؤال سيظهر أمام الطالب لمرة واحدة فقط، وعند الإجابة عليه لا يسمح بالعودة إليه مرة أخرى، أو تأجيل إجابته لحين حل أسئلة أخرى، مما يعني إضاعة الوقت في إجابة سؤال واحد وخسارة الامتحان النهائي بالكامل".

وأشارت إلى أن نظام الامتحانات السابقة في "لوك داون" كان يمنح الطالب خيار العودة للأسئلة، وكان الطلبة يقومون بحل بعض الأسئلة التي تطرح خيارات للإجابة، ثم العودة للأسئلة الكتابية لكونها تحتاج إلى تفكير وتستحوذ على زمن كبير من الاختبار.

وقالت: "اختبارات بقية الكليات بنظام "لوك داون" تظهر فيها الأسئلة بالكامل في صفحة واحدة، ويقوم الطالب باختيار ما يرغب في حله، بينما في الاختبار الأخير، تفاجأنا باختفاء الأسئلة بعد إجابتها ولا يوجد خيار العودة للمراجعة، رغم أن من أساسيات الاختبارات أن يراجع الطالب إجاباته قبل نهاية الاختبار، وهو ما يعتبر ظلم كبير للطلبة وغير مسبوق في أي اختبارات عادية أو حتى افتراضية".

وأوضحت الطالبة "ب.ك" أن عدد الأسئلة الكبير أحدث إرباكاً لدى جميع الطلبة، مشيرة إلى إجراء امتحان مشترك مع كلية العلوم تضمن 40 سؤالاً فقط في زمن ساعتين، بينما تم تحديد نفس المدة لـ 90 سؤالاً دون السماح بعرضهم جميعاً أو اختيار ما يستطيع الطالب البدء بحله، والعودة مرة أخرى لحل أسئلة مؤجلة.